 أقلام ثقافية

مدونة الإنسان

عبد السلام مسعوديالإنسان كائن حبري بإمتياز

-2-

الامتياز في تميز المدونة الحبرية للإنسان على مدونة بقية الكائنات

-3-

المدونة الحبرية هي الوسم الذي يعلن انتصار الجروح على قوة الروح

-4-

في التدوين تدمير وفي التدمير تفقد الإنسانية إنسانيتها

-5-

الاستئناس بإنسان الحبر هو استئناس بتزييف الحقيقة

-6-

الروح ملاذ الكائن العابر لمدونته الحبرية

-7-

من الجروح نجترح مدونة القصاص – من الروح نجترح مدونة الخلاص

-8-

خطيئة الإنسان في عدم تخطيه لخطيئة النص

-9-

النص في آخره تناص، والتناص ملحمة الكائن الذي أهدر طاقته في الفراغ

-10-

الروح تشحن الفراغ قبل أن يتفرغ الكائن لتدوين ملحمة الوجود

-11-

لن يجد الإنسان ضالته وهو قد تظلل بضلال رسمه الحبري

-12-

الوجود لا يوجد بل يمتد في رسم العقل، وإن وجد فهو يمتد في رسم معتقل

-13-

الإنسان يجد في الذود عن وجوده والنص يمتد في نسف ذلك الوجود

-14-

الكائن يسكن النص – في تقمص خارج كونية القصص

القصص تسكن الكون قبل تدوين النص

-15-

الخارج من النص صانع للقصص

-16-

الداخل للنص ناسف للقصص

-17-

الإنسان تفاصيل لسرد من القصص خارج النص

-18-

من البدء تاهت الحروف وأحترفت تحريف قصص صانع النص

-19-

المدونة الحبرية مدينة بحياتها للنص

-20-

مدونة الإنسان مدينة بحياتها للقصص

***

عبد السلام مسعودي – كاتب تونسي

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5056 المصادف: 2020-07-09 02:49:36