المثقف - نصوص أدبية

صفحات من تاريخ آخر الزمان

سردار محمد سعيدالصفحة الأولى:

فهمت الآن لمَ يُصاب البقر بالجنون، والطيور بالإنفلونزا، ولماذا يفضل الأيدزخلايا القردة والبشر، سأصاب بأي منها، ببقائي في بلد يستورد الماء، والطماطم والكلمات المدهشة، ويصدرالجهل والخرافة وأحدث طرق السرقة، يحكمه المناضل عباس بيزة والرفيقة حسنة ملص .

 الديناصورات انقرضت والثيران المجنحة والسعالي والغيلان، والجرب والهيضة والطاعون وحلت محلها الشفافية والديمقراطية والسيكوريتي والوقوف على مسافة واحدة .

إذن كم نحن جهلة !!!

الصفحة الثانية

وساد العدل والأمان والحرية، فقاضي القضاة يُخرج (إياس) من البلاد، بدعوى أنه يفسد العباد .

ولكن لاعقوبة لصبي لم يفرّ مع الصبية خشية الخليفة .

 والمرأة تطالب جهراً بحقها في الفراش، ولم تعد تموت كعليّة وإن أصابها وابل بعد طل ّ.

وقررالبرلمان اجتثاث غصون الرمان لئلا تموت واحدة ك (حبابة) بحبة منه .

وسمع النبي قول امرأة (معه كهدبة الثوب) ولم تخجل فتبسم .

وتلك التي قالت بجرأة أنها لا تقوى بما معه لم ترم بحجر،

وتلك التي أجابت الخليفة أن أجمل ما في الحياة النكاح، ما كانت بغيّا،

وما كان الخلق مجتمع سوء، فحتى اللص الذي استطعم ملحاً ترك ماسرق وخرج خجلاً .

الصفحة الثالثة

لكن قاضي القضاة اليوم يقضى بهدم بناء الله، ولا يخجل، لو وضع لسانه على الصخر فلقه، كلامه تكاد القلوب تشربه والعقول تأكله، هو شخص الحق ماثلاً، ولسان العدل ناطقاً .

لاشك أن مجاري المياه القذرة كلها تصب في رأسه

كان أولى أن يسن قانوناً يسمى - المادة 4 تلوث - ينطبق على من يلوث الجو بالثرثرة والكلام الفارغ .

حسبنا الله فيك.

الصفحة الرابعة

أيها الرصيف الذي يعشق الأقدام، وطئتك جزمات الأمريكان، الإنجليز، المرتزقة الأفارقة، الأعراب،  تحمل الأجساد العاهرة بانتظارسيارة مراهق يرمي عليك بعض أوراق الكلينكس وواق ذكري من مخلفات ممارسات الشوارع الخلفية المظلمة.

ورحبت بحكم المغول الجدد، على صوت الآذان ضاع العلم والأدب

اصحيح ما يقول الجواهري في ألمعري:

من قبل ألف لو انا نرتجي عظة وعظتنا أن نصون العلم والأدبا .

ثم ضاعت الأجساد بدد وملأ العيون قذى والكبود كمد .

إذا تستهويك أجساد الفقراء في العراق.

 فإن جسد حبيبتي يأبى أن يتعرى للأغراب

باقية والربيع وريق

 يعشق العشق والعلم والأدب .

الصفحة الخامسة

رسمت على زجاج سيارات حمايات الساسة السريعة خيوطاُ حمراء، ورششت عليها حبات لحم رخيص.

بأي عين وقحة يستطيعون المواجهة

 وبأي وجه بلا ملامح كاللباس الداخلي لعاهرة فقد لونه من كثرة النزع يتضرعون في الأضرحة .

حزين زجاج النوافذ غير قادر على منع السموم

أنت الشاهد الوحيد فلا تدعهم يغسلوك أو يمسحون الندى الأحمر، فتضيع جرائمهم

حاول تقبيل رؤوس الأطفال الذاهبين إلى المدارس قبل التهشم

وابصق على سارق قوتهم حين يمر بسيارته المظللة

الصفحة السادسة

لعمق خوفهم من الناس ركبوا سيارات مقاومة للرصاص

مشهد اغتيال أنورالسادات لم يزل ماثلاً

وكندي في أحضان جاكلين

ليتكم كنتم كجيفارا المناضل

كعمر بن الخطاب

كعلي بن أبي طالب

أفحمتني حبيبتي التي طولهاها لايتجاوزطول بندقية الكلاشنكوف

وفمها كحبة الفستق وعيون تشبه اللوز

لا تأبه : إن للبرلما ن رب يحميه، ومن سرطان الدبريقيه .

الصفحة السابعة

زعق بائع الفاكهة المتجول حين رأى السياسي يترجل من سيارته السوداء

تف تف تف ولما نظر إليه بغضب قال بسرعة

تف تف تف تفاح تفاح

غض النظرومثّل ببراعة ممثلي الأفلام الصامتة .

الصفحة الثامنة

وكان وجهه حزينا

التقيت به حانة الوطن العربي، فأنكرني، قدمت له كأس نبيذ أحمرنقي لاشية فيه

قال الآن تذكرتك، أنت من جعلت الكتب متاريساً والأقلام رماحاً وغرزت في العقول دبابيساً

 ألم يقولوا العلم في الصغركالنقش في الحجر، العلم ياصاح وليست الخرافات

وطلاء الحواس، والرقص حول مأدبة لحوم الناس .

وجاءني صراخ فاطمة الفهرية من فاس

راودتها لوحت بقلمك

ولم تستجب

فمارست العادة السرية

 فاجتثه جساس

 يافاقد الرأسين

وسمعت صراخك في مصرعند قبر السيدة، وأتاني ثانية من دمشق من الجامع الأموي، وثالثة من جبال اوراس وأنت تكرع النبيذ الجزائري وتبكي مع امرىء القيس وأبو عبد الله الصغيرعلى ملك ضاع .

الصفحة التاسعة

العدد – ثمانون – ساحر

فما أشجع عبد الكريم قاسم بإصدار قانون 80 الذي قارب تأميم نفط العراق ففاجأ به البريطانيين والشعب على السواء.

سبقه الفرزدق ولكن في الإستهتار، فقال :

هما دلتاني من ثمانين قامة كما انقض باز أقتم الريش كاسره

وكذلك عوف الشيباني  :

إن الثمانين وبلغتها قد أحوجت سمعي إلى ترجمان

لكن اليافع البائس العاطل قاله بشكل ينسجم مع واقعه :

إن الثلاثين وبلغتها قد رشّحت جيبي إلى البرلمان .

ويروى، أقول يروى ويروى لا أصدقها أبداً

أن سليمان – ع – ضخم طوله ثمانون ذراعاً.

سأقرأ سورة يس لأحصل على عشرين رحمة في حياتي وعشرين عند وفاتي وعشرين في قبري وعشرين يوم القيامة .

الصفحة العاشرة

ذوبان

الملح يذوب والسكروالثلج، تغيرات فيزيائية

قلوب العشاق تذوب، تغيرات أدبية

لكن 7 مليارات تذوب، تغيرات لصوصية

***

إن الله لا يغيرما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم .

سترك رب العباد .

وللصفحات بقية

 

سردار محمد سعيد - نقيب العشاق بين بيخال والبنج آب

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (8)

This comment was minimized by the moderator on the site

سأصاب بأي منها، ببقائي في بلد يستورد الماء، والطماطم والكلمات المدهشة، ويصدرالجهل والخرافة وأحدث طرق السرقة، يحكمه المناضل عباس بيزة والرفيقة حسنة ملص .
ــــــ
من صميمياتك سردار الوردة
ومازلتُ مستغرقاً أو غارقاً في تلاوة نصك لروحي ولمن وما حولي
لك كاس لبلبي بالحامض أما القرقف فهو الأوزو اليوناني

This comment was minimized by the moderator on the site

الصديق العاشق سردار محمد سعيد


مودتي

حظوة اللهاث البليد.. وعويل الكائنات الفاحشة التي ترمّد حاضرنا ومستقبل ابناءنا، لا يمنعنا من كشف خواءها.. ومضار كينونتها وقبح وجودها.. وعفن استمرارها... بل يتوجب ذلك حيثما كان السبيل الى ذلك متاحا..

انه أسلوب طريف في تناول عواصف الخراب التي يغص لها القلب.. وحالة السديم التي يسير صوبها حكام العهر الأمريكي من قوادي المرحلة المغروسين كالنصل في مهجنا..

انها صفحات خصبة وعادلة

دمت ابدا بخير

This comment was minimized by the moderator on the site

الصديق شاعر الرقة سامي العامري
اتدري ياسامي انا اطمح ان اجالسك يوما لأغترف منك رومانسياتك الساحرة
واي كاس منك ستزيدني حبا بالعشق
تقديري

This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز جدا جدا الشاعر الحلفي طارق
سلامي
اين انت يا طارق
اطرق الباب مرة واحدة
تفتح لك قلوب
اقسم انني اشتقت لسماع شعرك
وشكري لتعليقك النفيس
تقديري

This comment was minimized by the moderator on the site

نقيب العشاق شاعرنا القدير سردار محمد سعيد ، مساء الخير والأمل ، تحياتي على الدوام ..

البارحة قرأت صفحاتك ، واليوم تمعنت فيها من جديد ، أتقنت سياسة الكوميديا المجتمعية الساخرة وبابداع وجمال وبساطة تعبيرية لم تخضع للتزويق ..

سلطت الأضواء على الجحور المعتمة والشخصيات المقنعة والنفوس الرديئة ، لله الوطن والشرفاء في الوطن ..

دام ابداعك يحلق تحت عرش الشمس بجناح وألف موضوع ، لك التقدير وكل السلام ..

This comment was minimized by the moderator on the site

عزيزي سردار.

إسمحلي اقولها لك باللهجة العراقية. الدارجة

( انت مصيبه مال الله ). أو. ( طركاعه طاحت على روسنا)

لله درك. ما أشعرك

انت شاعر الوجد والوجدان بحق .

الوجدان هو البوصلة والميزان الى. طريق. الحق

والحقيقة .

دُمْتَ مذهلا

This comment was minimized by the moderator on the site

سيدتي شاعرة المثقف الفاتنة لغة وبوحاً فاتن
تحية وسلام
أنت بعباراتك الشفافة والرقيقة دائما تجعليني أسعى للتقرب من فخامة الكلمات والجمل التي تنساب كانسياب الماء الرقراق
شكري الدائم لهذا التواصل الذي لا ينقطع مطره
تقديري البالغ

This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز الأديب والصديق مصطفى علي
شكرا على هذا التعليق الجميل
اتمنى ياصديقي ان اكون نغما في رؤوس الطيبين وشدوا لكم وترنما لأحبابي
ولكن -- طركاعة سوداء على رؤوس الجهلة واللصوص وسراق طعام الجياع
وبهذه المناسبة اهديك 3 طركاعات
1 لأنه اسلامي تى النخاع وجد تشابها بين 7 سماوات و7 مليارات
2 اهالي منطقة 7 قصور طلبوا تغييراسمها الى 7 مليارات
3 أم 7عيون التي تستعمل لدرء الحسد أبدلوا اسمها الى ام 7مليارات
تقديري الهائل

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4456 المصادف: 2018-11-17 22:05:58