المثقف - نصوص أدبية

أحلام ملك مدن الحزن والفقر

MM80فإني نذرت الحرودْ

وشحَّتْ من الرعبِ رحم الوعودْ

 


 

أحلام ملك مدن الحزن والفقر / محمد نجيب بوجناح

 

أَتيتك يا شاطئ الحزنِ

في ثبج الليلِ

أحمل همّيَ تاجاً

أنا ملك الشعرِ

في دولة الفقراءِ

تعشّقتُ رقص النيازكِ

فاشتقتُ أرْكبُ فلك المساءِ

أباغتها تتزين للغسق السارحِ

في أرخبيل السماءِ

أراقصُ أنفاسها

أتطهّرُ من نَسَغِ الذكرياتْ

تقايضني الخلجاتْ

وتورق في خافقي شهوةً

تقتلُ الشهواتْ

تزوّدت بالظمإ..الجوع والفقرِ

في زمنِ النكباتْ

فَأوقفني حارسُ الليلِ

أسلمني للفجيعةِ

صادر جوعي

وعيّرني بالتصابي

فمن يرحم الفقراءْ

***

أيا شاطئ الحزنِ

هذي جراحي تأكل من خطواتي

إليك ضياعي

إليك لهاثي

فإني نذرت الحرودْ

وشحَّتْ من الرعبِ رحم الوعودْ

ولن يشرق البختُ

بعد الغروب

وإني انتحرتُ

ولا..لن أعودْ.

 

تونس

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (1)

This comment was minimized by the moderator on the site

تبدو لي القصيدة متأثرة بنغمة الستينيات التي تعكس العناد و الاصرار في روح الشعرية العربية.

صالح الرزوق
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3394 المصادف: 2015-12-21 07:38:52