المثقف - نصوص أدبية

قصائد نشاز

mohamad bojanahوَيَغْمِزُ الجرسُ

فَيُغْمضُ الحرسُ

 


 

قصائد نشاز / محمد نجيب بوجناح

 

الكلب والشاعر

كلب في الحي

لا يستحي

ينبحُ

في أذن شاعرْ.

 

كلب بَرّازْ

عويله نشازْ

يبعثر القوافي

 

نزل الشاعرُ

من برجه العاجي

ليتلو أشعارهُ

على الكلب البني

 

صوتانِ عالقانْ

في الساحهْ

 

جاء الشرطي

بهيبة الزي

فراض الكلبُ

وفرّ الشاعرْ.

 

زنا..زينٌ

زنزانة زنتْ

في آخر الليلِ

مَعْ حارس السجنِ

فارتفعَ السّجنُ

مترينِ فوق الأرضِ

وفرّ السّجناءُ

لسجنٍ في الخلاءِ.

 

كما هي

تفيض بالحبِّ

عَلانيهْ

في قصائدَ

حاميهْ

أو منْ ورودٍ

مائيَّهْ

تستحمّ في عطرها

عاريهْ

وحينَ تركُبُ الهواءَ

مُنتَشِيهْ

تنحني الأشياءُ

للعراءِ

وَيَغْمِزُ الجرسُ

فَيُغْمضُ الحرسُ

عَيْنَا

لكي تبقى

كما هيَ.

 

تونس

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (1)

This comment was minimized by the moderator on the site

تكثيفٌ لغويٌّ .. وعباراتٌ نسيقةٌ .. ملتفَّةٌ كتلافيف مُخّ ...
وشرأبيبةٌ إلى قمَرٍ إيحائيٍّ مشوب ...

-----

بوركْتَ يا شاعر تونِسَ الزرقاء !

محمد عدلان بن جيلالي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3451 المصادف: 2016-02-16 08:38:36