زاحم جهاد مطرمن الهايكو والسنريو العراقي التركماني

قصائد الشاعر التركماني حسن بيرآوجي

 ترجمها: زاحم جهاد مطر


 في الأفراح وألأحزان

دموعها تجري

الشموع

*

قصر من الرمال

أمواج هائجة

وطني

*

باقة ورد ذابلة

على مصطبة

لحظة الفراق

*

إنه لهيب العشق

لا تقتربي

أيتها الفراشة

*

ألاحقها

تهرب مني

السعادة

*

تغار عليَّ

إذن

تحبني

*

الساعة

مهما غلا سعرها

فهي تقيس الأغلى

*

الثمار اليانعة

لا تبقى على الأغصان

تجدها على الأرض

*

فرحتي الصغيرة

لإخفاء أحزاني الكبيرة

لا تكفي

*

يخاف البحر

و يتمناه

زورق

*

العين كاذبة

القلب صادق

في عرف الحب

*

تحلو حكايات الجدّة

مع صوت المطر

أيام زمان

*

كم الحياة جميلة

بدونك

أيها الفراق

*

أحملها

تحمل أحلامي

حقيبة السفر

*

ليلي مظلم

لمْ أرَهُ على السطح

قمري المنير

***

.....................

الشاعر حسن بير آوجي مواليد 1976 ؛ بكلوريوس علوم الفيزياء؛ يعتبر من الشعراء الشباب المجددين؛ كتب في بدايات مسيرته الشعرية الكثير من الخوريات وفي مختلف الأغراض؛ له اسلوب متميز وتكنيك خاص وميل نحو التطوير. وباعتقادي هو أول من كتب من الشعراء الشباب التركمان الهايكو و السينريو .

 

مريم لحلوشاطئ مهجور -

عجوز تدفن ساقيها

في الرمال

2

حاجز العبور -

أنا والجمركية الشقراء نحمل

نفس الاسم

3

عقبة -

العني الشيطان

يخاطب الشيخ دراجته

4

صحراء -

شطر البحر البعيد تيمم الطيور

وجهها

5

إبريق الشاي -

بعدد الرشفات أضحك من انعكاس

وجهي على صفحته

6

شاطئ مهجور -

ريح شتنبر تكنس آثار خطى

العابرين

7

عش اللقالق -

مبتسما يمرر زوجي يمناه

على صلعته

8

مانكانات -

أبدي وقوفهن

على واجهة المحل

9

وردة الرمال -

بين المصطافين

تزهو بزرقتها

10

مشفى المجانين -

الشمس البيضاء على العشب الأخضر

محتجزة طول النهار

11

برق -

السماء تأخذ

سيلفي

12

الرضيع على الظهر

كان حَملا

صار حِملا

13

فتاة تعدو

حصان يعدو

لامع ذيل الحصان تحت الشمس

14

بعد ذوبان الثلج

من جديد تظهر

مزبلة المدينة

15

بداية الخريف

هرم التبن والمنزل الطيني

من نفس اللون

16

خيوط سدى

خيوط عرض أخرى

لرسم النساجة

17

سكتة قلبية -

على ساعتي القديمة

أضع أذني

18

الغيمة على الشجرة -

يا لحظها !

صار لها جذر على الأرض

19

سفر -

عند محطة الأداء

يتوقف المطر

20

السخام على الجدار

ما تظنه الفلاحة نقشا

كان رسالة عاطفية

21

الشمس الغاربة

تكاد تُغرق الزورق

البعيد

22

أحجار الوادي

ويدك

جسري إلى هناك

23

معتوه

تمثال عار

يعرقل السير

24

لاروكاريا -

كوني وحيدة

تكونين أجمل

25

شعاع -

رمح يكاد يفتك

بزهرة

26

ليلة باردة -

إلى باب السماء

تسابقني نجمة

27

نهار قائظ

الشمس في الزقاق وحيدة

تغزل الظلال

***

مريم لحلو - المغرب

2014 - 2018

 

 

احمد الحليلا يُحصي عددَ الأقدام

فقط يريدُ أن ينامْ

الرصيف

*

يتحاورُ الجسدانِ عليهِ

عبرَ لغةٍ تقطرُ عذوبةً

سرير اللذة

*

لا أحدَ يُصلِحُ له

ما يتهشّمُ من أيّامِهِ

خيّاط الفرفوري

*

يزدادُ شحوبُهُ كلّما

تتسعُ الهوّةُ ما بيننا

القمر

*

أتمنّاها أن تكونَ لي

لأضمّكِ

أذرع الأخطبوط

*

مع وجهِ مَنْ أُحِب

يطيبُ طعمُهُ صبحاً

الرغيف

*

تستقر على جيدِها

في قلادة

آية الكرسي

*

تطمحُ أن تصيرَ زورقاً

أو تزقزقَ فوقَها كلمة

الورقة

*

خطواتٌ في السماء

ويقطفُ الرُطب

صاعود النخل

*

تحصدُ الشوكَ

حين تمدُّ يداً لمصافحتِهِ

الوضيع

*

تبقى الرنةُ القديمةُ

تترددُ فيهِ بلا انقطاع

سوق الصفافير

*

تمارسُ لُعبتَها معنا

في الخفاء وتتحكّمُ بنا

النغمة

***

أحمد الحلي

لطفي شفيق سعيدقمر هذه الليلة...

في نهر المدينة المتعرج/

يأخذنا بجولة ليلية!

-2-

قمر ليلة أحد...

يركض حثيثا /

يلاحق جريان نهر المدينة!

-3-

قمر ليلتنا هذه...

ترك مكانه في السماء/

نزل ليشارك المحتفلين!

-4-

قمر المدينة...

يعوم في النهر /

يلاحق قوارب المحتفلين!!

-5-

تحت اقواس قناطر النهر ...

أرفع رأسي مندهشا/

هنالك فوقها أقمار؟!

- 6-

رويدا رويدا...

يقترب قاربنا /

من موسيقى الجاز!

-7-

نهر سان أنطونيو...

تمر القوارب بالأزقة/

فينيسيا ثانية!!

-8-

لوقت متأخر من الليلة ...

على ضفتي النهر/

معزوفات بألحان فلامنكو!

-9-

نهر المدينة المتعرج...

يدور حول نفسه/

يعيد القوارب إلى مكان انطلاقتها!

-10-

نهر المدينة...

يجري هادئا/

بسرعة المشاة!!

-11-

على ضفتي النهر...

أناس بمختلف الأجناس/

ضحكاتهم متشابهة!!

-12-

في النهر الفتان...

أجساد الصبايا الحسان /

تعطر المكان!

-13-

قمر السماء...

يراوغ العمارات الشاهقة/

ليلقي نوره على المحتفلين!

-14-

خمرية بفلفل حار...

نظرة بطريق الصدفة/

منحتني ابتسامة سريعة!

-15-

نادلة المطعم...

غادرها الزبون/

غابت ابتسامتها!

-16-

منتصف الليل...

لا زال القمر في كبد السماء/

ثمة أغنية مكسيكية بكيتار!

خارج الصدد:

-1-

نهر أبي الخصيب...*

ماءه أجاج/

لم يعد تمر نخله رطيب

*مقتطف من مرثية لوالدي الشفيق (تذكرت أنك تهوى الخصيب وتمرها الرطيب)

-2-

نهر (خريسان)...*

يجري الآن حزينا في بعقوبة/

غادرته الحسان؟!

*مقتطف من بيت شعر (على نهر خريسان رأينا الحسن ألوانا)

-3-

نهر ديالى...*

لم يعد ماءه عذب/

غاب عن شاطئه الحب!

***

لطفي شفيق سعيد – رالي

...................

*مقتطف من بيت شعر (ديالى نهرك العذب عليه رفرف الحب)

*مدينة سان أنطونيو: سابع أكبر مدينة في الولايات المتحدة من حيث السكان وثاني أكبر مدينة في ولاية تكساس الأمريكية تم إدخالها ضمن مواقع اليونسكو للتراث العالمي في عام 2015 ومن معالمها البارزة هو نهرها الذي يسمى (ريفر ووك) أي النهر الذي يمشي على جانبيه الناس وكانت لي زيارة فريدة لها مؤخرا.

                                        

 

صحيفة المثقفانزلت آدم

رفعت نيوتن

تفاحة

2

برقبة آدم

عالقة

تفاحة

3

حمراء ام صفراء

متهمة بالغواية

تفاحة

4

شماعة اخطاء

كل البشر

تفاحة

5

ذنب القاتل والمقتول

برقبته

قابيل

6

سمّها

يقتل ويشفي

حيّة

7

لاتبالغ بملأها

ستشربها اولا او اخيرا

كأس

8

رهانك

على حصان خاسر

خسارة محسومة

9

رؤياه جعلته

سجينا ..عزيزا ورسولا

يوسف

10

لم يبسط اليه يده

لكن الاخر بسطها

طائفية

11

رفض الله قرابينه

لا لضآلتها بل لضآلته

قابيل

12

طرقاته المتتابعة

تقض مضجع الليل

الطارق

13

ستبقى خضراء

وان غطتها الثلوج

شجرة ارز

14

كُشف النقاب

بالاعماق

كنز مدفون

15

احجار

ولكنها

كريمة

16

الجمال

احيانا نقمة

يوسف

17

عُميَّ به

وابصر به

قميص يوسف

18

شغفها بيوسف

ذلل امامها الاقدار

زليخة

19

حكمة وجمالا

اضفى عليه السجن

يوسف

20

النهر

لايطغى عليها وان فاض

ضفاف

21

لن تجني

من الارض المالحة

غير الملح

22

سترحل

دموعها لن تجدي نفعا

شمعة

***

مريم لطفي

مريم لحلو‏الصور

‏ولع البشر

‏ بالسجون

‏ 2

‏الشيب

لياليَّ

‏البيضاء

‏3

‏الدمع

‏وسائد

‏من ملح‏

‏4

‏الهضبة

‏تنهيدة

‏الأرض

‏5

‏خطك

‏أسنان حليب

‏تقضم قلبي

‏6

‏المفتاح

‏عاشق

‏سري

‏7

‏الشمع

‏وعد

‏بالفرح

‏8

‏الجمال

‏ميت

‏إلى أن تنظر

9

القهوة

ظلال

الليل

10

الأصلع

أفكاره تأبى

الشركاء

11

دخان

أخفي الدمع

بالدمع

12

دخان

أخفي الدمع

بالدمع

13

الرمل

جبل فتّته

الحنين

14

الصخرة

منصتة

جيدة

15

الطاولة

طين يخفي

جذورنا

***

 

مريم لحلو - المغرب

 

كل قوانين الارض

لن تغفرها

غلطة الشاطر

2

جراحها

تباع وتشترى

شجرة صمغ

3

لاينفض الغبار

اوجعته الخسارة

يضرب كفا بكف

4

لولا الشمس

لبقي مجهولا

هباءا منثورا

5

يحملها

ولاتغريه لقرائتها

بائع الصحف

6

تعبث بالغسيل

لتثبت قوتها

ريح

7

البحيرة

تبدو حزينة

مات نرسيس

8

من الجحيم

تخرج الارغفة

تنور

9

اجنحة الكون

لاتعادل جناحيها

حرية

10

نورس ابيض

يرفرف من بعيد

شراع

11

اصغر معمرة

في العالم

شجرة بونساي

12

اعارت لونها

للاصيل

سنابل

13

الغروب

يذكّره بغربته

مغترب

14

كبوتها

لاتعني الخسارة

فرس اصيلة

15

جواز سفري

الى السماء

دعاء امي

16

صمت

يقابله صمت

جدران

17

لاتدعها تنزل

لانها لن تعود

دمعة

18

تموت

بلحظة ولادتها

فقاعة

19

ذبحها

حلال

مجزرة مرخصة

20

الطبيعة

تخلع اثوابها تباعا

فصول

21

ثقوب مضيئة

دكاكين عتيقة

سوق مسقف

22

كل طير اخذ موقعه

لينام عليها

فزاعة

23

الموت يحاصره

من جميع الجهات

كش ملك

24

حلّ الربيع

عصفور وعصفورة

يبنيان عشيهما

25

لن انام ثانية

انه يلاحقني

كابوس

***

مريم لطفي

 

 

مريم لحلوعلى الْعشبِ الأخضَر

‏الحرْباءُ الَّتِي مرَّتْ للتو

‏تركَتْ لونَهَا

2

أغسطس

أترك أرجوحتي

للشمس

3

تفك الفلاحة ضفائرها

يا لروائح الحقول

البعيدة!

5

البحر

سجادة زرقاء

لا يدوسها نعل

6

البحر سجادتي

حافية

آتيه

7

البحر سجادة

ركعتان

أم غطستان

8

غنِّ غنِّ أيها الجندب

‏نحن في انتظار

‏ نضج العنب

9

نسيمُ الصباح

السنابل المُثْقَلة والحاصدات

مدَد مدَد مدَد

10

أيتها الذبابات !

حول أي مزار خفيٍّ

كل هذا الطواف ؟

11

‏من صيف مضى

جيوبي ملأى

برمل الشاطئ

12

كأس واحدة تكفينا

أنا

وزهرة الصبار

13

حزيران -

خجلا من الوزن الزائد

تختفي الغمامات من السماء

14

موسم جز الشياه

الرعاة يعتلون

الغيوم

15

موسم جز الخرفان

الغيوم تجالس الناس

في الطرقات

16

مطر صيفي

قطرة الماء تتبخر

قبل أن تصل الأرض

17

حقل اليقطين

ياه ! تحت الأوراق الكبيرة

حياة أخرى

18

موسم الحصاد

أزهار الربيع تذروها

الرياح‏⁧

19

بيتٌ مهجورٌ

لمنْ تنضجينَ

يا عناقيدَ العِنَبِْ؟

20

أوراق الشّجَر

وجه البحيرة مشتعل

بأضواء الشمس

21

جنب الساق الاصطناعية

تضع عاملة المسبح

نظاراتي

22

صراخ طفل و زيز

في لحظة

يسكتان معا

23

حقل دوار الشمس

في وجه السماء

ضحكات صفراء !

24

‏دوار الشمس

‏كيف تستقبل السماء

بابتسامة صفراء ؟!

25

على الشاطئ

يلعبُ الصغار

بأحذية من رمال

26

لا أحد إلانا على الشاطئ

لمن تقهقه هذه

النوارس ؟

27

ليلةٌ صيفية

خفيفٌ سعالُ

الضيف

28

يا لَنُضْرَةِ هذه اليَقْطِينة !

حتَّى إنَّنِي وقفْتُ

أنتظِرها تنْطِق

29

الشاطئ

ساعتنا الرملية

العملاقة

30

في حفلات الحصادِ

لا أحَدَ يتذكرُ

أفضالَ الفزاعة

31

ليلة حمراء -

أحْييها

أنا وبعوضة

32

في عز الظهرِ

تحتَ كرومِ العنبِ

أكادُ أتعثر بالنجوم

33

حَلَماتها تغرر بالعابرين

الدوالي

على الحيطان الصماء

34

نهارٌ قائظ

الشمسُ وحيدة تغزل

آلاف الظلال

35

في عز الصيف

برق كثيف يضيءُ الشارعَ ومرِحا يختفي

ضفائرُ الصبايا

36

بين سيقانِ الأقحوان

جدولٌ ينساب-

آه يا ثلوج الشتاء الطويل !

37

منتصفُ يونيو -

حقلُ نوّارِالشمس

شموسٌ

38

قفولٌ -

في حقيبةِ يدي ورقةٌ صفراء

منْ مكانٍ ما

39

قطافُ النبق -

شجرة السدر تقُدُّ

قميصي من دُبر

40

أمَّ الأربعِ والأربعين

إلى أينَ

بكل هذهِ الأرجل

41

أواخرُ الصيف -

سرْب الدبابير يدلني

على أنضجِ عنقود عنب

42

لوحة فنية -

فوق شجيرات السدر

ملابس الفلاحات

43

نهاية موسم الحصاد

الفزاعة تحرس

نصيب العصافير !!!

44

قطعة شمّام

هارمونيكا الصغير

طيلة الصيف

***

 

مريم لحلو - المغرب

 

 

فاتن عبد السلام بلانالقمرُ يعلنُ الحِدادَ

على شهداءِ السويداء

خسوف

٢

الإرهابُ

يرفعُ الرايةَ البيضاء !!

- كذبة ابريل

٣

قطيعًا

يقودهُ تيسٌ !!

ذيول السياسة

٤

- خروفٌ

يصطادُ أسدًا !!

- كاريكاتير

٥

تلكَ اليعاسيبُ

تناورُ بحركاتها الأكروباتية

طائرات هليكوبتر

٦

تدورُ كدرويشٍ

بثلاثِ أذرع

مروحةُ سقف

٧

نسوةُ الحارةِ

حولَ فِنجانِ قهوةٍ

صباحٌ ثرثار

٨

لا سلكيًا

أغفو على صوتكَ

هاتف نقّال

٩

(في البحرِ

تسبحُ عاريةً

السمكة

صورة أخرى

تسبحُ عاريةً

كما خلقها الله

الأسماك!!)

١٠

يلسعُني

من عنقودٍ حلو

دبّور

١١

الكوبرا

حولَ زندها

سِوار

١٢

براءةٌ مُتّسخةٌ

باللا إنسانيّةِ

أطفال الشوارع

١٣

(غرابٌ أبيضٌ

نورسٌ أسود !!

صورة نيجاتيف

بصيغة أخرى

يا لخداعها

قلبُ الطيّبِ أسودٌ !!

صورة نيجاتيف)

١٤

الزمنُ الماضي

حاضرٌ

ألبوم صور

١٥

من أيّ جُرحٍ

تصيحُ

آلامُ البشرية ؟؟

١٦

باللهجةِ السوريّةِ

يتكلّمُ هنديانِ بطلاقةٍ

مُسلسل مُدبّلج

١٧

لم يستطع

رجالُ الإطفاءِ إخمادهِ !!

الشوق

١٨

تقتلُني بـ بُطءٍ

في غيابكَ

عقاربُ الساعة

١٩

أُدمنُها

كمُتعاطٍ !!!

الكتابة

٢٠

لا تعيش

حتى الميكروبات

في البحرِ الميت !!!

٢١

حضاراتٌ سادت

وأخرى بادت

والأرضُ هي الأرض

٢٢

فرعون

بلا بحر

مومياء

٢٣

على صدرها

عصفوران ووردةٌ !!

بروش

٢٤

سنابلٌ عواقرٌ

حقلٌ عقيمٌ

المناجلُ حزينة

٢٥

(يرسمُ سماءً

على الجدرانِ !!

سجين

وبرؤية أخرى

يرسمُ عصفورًا

خارج القفص !!

سجين)

٢٦

العطرُ باقٍ

بعدَ الذبولِ

معادلة وجودية

٢٧

بجرائدٍ قديمةٍ

يمسحُ صحفيٌّ

زُجاجَ مكتبه

٢٨

بجنونٍ يشربُ السجائر

بعدَ حملةِ

" لا للتدخين " !!!

٢٩

وداعٌ

ناشفٌ

قُبلةٌ في الهواء

٣٠

الشاهدُ على

آخرِ ميّتٍ فينا

التاريخ

٣١

من سيدوّن

اِندثارَ التاريخِ

بعدَ انقضاءِ الحياة ؟؟

٣٢

جسدي فوقَ السريرِ

وأركضُ بعيدًا

في الحُلم !!

٣٣

هو

والزمنُ صديقان

العمر

٣٤

ما أبردَ

عرق الزجاجة !!

ماء مُثلّج

٣٥

وردة

على الخارطةِ الغنائية

جزائرية

٣٦

الحياةُ

تحتَ المجهرِ

خلية

٣٧

من الحُبِ

ما   ركل !!

كُرة القدم

٣٨

في عُهدةِ الريحِ

وخيطها في يدي

طائرةٌ ورقية

٣٩

في العُشِّ

عصافيرٌ منتوفة

فِراخ

٤٠

جيوبٌ

تمرحُ مع الريحِ

حالةُ إفلاس

٤١

إلى مثواها الأخير

يُشيّعُ الواتساب

الرسالةَ الورقية !!

٤٢

ما أبلغهُ

في الصمتِ !!

الأبكم

٤٣

يعومُ في الماءِ

بقصيدةٍ

قاربٌ ورقيّ

٤٤

سأقلعُ عينيهِ

بأُصبعين

مقصّ

٤٥

من سيؤنسُ وحدته

عندَ اكتمالِ البدر ؟

ذئب

٤٦

عارٍ في الشتاءِ

ولا يبرد !!

رَجلٌ ثلجيّ

٤٧

يولدُ ويهرمُ

بطرفةِ عين

ابنُ الحكاية

٤٨

ينزفُ

بدماءِ الشرفاءِ

الـعـراق !!

٤٩

خلايا سرطانيةٌ

تُستهدفُ البُنيةَ الإنسانية

الدواعش !!

٥٠

تحيضُ

بالمرتزقةِ

ســوريـا !!

٥١

القمرُ يتضامنُ

مع السويداء

خسوف

****

 

فاتن عبدالسلام بلان

 

زاحم جهاد مطرشجرة الحرية

في أرضنا

تحنظل !

2

جارتان

لا ترى إحداهن الأخرى

إلّا في المرآة

3

القلادة

تبدو اكثر جمالاً

على جيدك

4

القمر

لا يرى بوضوح ليلا

في البصرة

5

خيره لغيرنا

شرّه علينا

النفط

6

زاجلي

ذهب ولم يعد

الأنترنت مقطوع

7

كان يبيع الماء

اليوم

يبيع المناصب !

8

من

يحملون له الحقائب

كان عتّالاً

9

حلّاق بلا شهادة

يقود

هيئة مستشارين

10

كلما أرى

عملة معدنية

أتذكر أيام الخير

11

يعيش فقيرا

يموت غنيا

الشاعر

12

أفرح

برؤيتك

اكثر من طفل بالعيد

13

تحت الشلّال

تستحم عارية

الصخور

14

في محطة القطار

ينظر الى خطوط السكك

و يتأمل كفه

15

الأحمر

يتوهج مزهواً

على شفاهك

16

انت كالفراشة

أي لون ترتدين

تبدين جميلة

17

لوامع فضية

على حافات المياه الآسنة

أسماك ميتة

18

القمر

يهوى السباحة

في كأسي

19

كانت جذع نخلة

قنطرة القرية

و ما تزال !

20

أغصان الأشجار

متكسرة

عاصفة الأمس

21

كل شيئ ساكن

في المقبرة

ماعدا الظلال

22

خطوط متشابكة

داخلة خارجة

كفي

23

الأمر

لا يدعو للأستغراب

مجرد هرج ومرج !

24

يحفرون آبارا

في مجرى النهر

الذي كان يجري

25

النخيل

لا تحتاج الى ظلال

تظلل غيرها

26

يضيئ العالم

دون أن يحترق

القمر

27

من عطرك

استنشقت روعة ليلي

ملكة الليل

28

وزير فاشل

يستقيل

كاميرا خفية

29

سارق

أعاد أموال الشعب

كذبة نيسان

30

باعث على الحسد

وطني

على البؤس ايضا

31

حبيبتي

حتى في غضبها

تبدو كحمامة وديعة

32

ماء آسن

تعلوه انواع الطحالب

بركتنا

33

ما زال معلقا

لكنه لا يضيئ

مصباح قديم

34

جمرة عظيمة

في السماء بلا نار

قمر مخسوف

***

 

زاحم جهاد

 

لطفي شفيق سعيدهنا جميع كلابهم..

تتفاهم فيما بينها/

كلابنا لا تتفاهم

-2-

حقوق كلابهم مؤمنة

أفرشة وملابس وطعام جاهز/

حقوقنا منتهكة

-3-

كلابنا سائبة

تفتش الطعام بالقمامة/

يلقمها الأطفال حجارة

-4-

تاريخ آباء وامهات كلابهم

محفوظ في سجلات/

تاريخنا ضائع

-5-

بأجواء احتفالية

عقد قران/

كلبة وكلب

-6-

موسيقى جنائزية

مراسيم/

دفن كلب مسن

-7-

منذ عهد السلالات

كلابنا مسكينة/

تنام في الطرقات

-8-

على قارعة الطريق

تتجاذب امرأتان أطراف الحديث:

فرصة لتعارف كلبيهما

-9-

قلت هلو

ليس للسيدة:

لكلبتها التي تفهم

-10-

داخل مصعد

استرق النظر لفتاة:

يترصدني كلبها

-11-

في قسم أطعمة الكلاب

كدت أشتري لنفسي:

علبة بسكويت

-12-

ليلة زكام

كلما أكح:

يرد علي كلب الجيران!!

-13-

ما هذا

أهو أهن منفوش؟

كلا إنها كلبة ناصعة البياض

-14-

بالرغم إنني

لا تستهويني الكلاب/

هذه الكلبة تحفة فنية!!

-15-

هنا لا يصطحبون الخراف

كيف اصطحب هذا الخروف؟

كلا إنه كلب بصوف اسود!!

-16-

شيخ معوق

يأخذه للتنزه/

كرسي مدولب وكلب صغير

-17-

عضة الكلب

عندنا بإبرة في البطن/

عندهم تعويض بآلاف الدولارات

-18-

ابن الكلب...

بالإنجليزية:

سان أوف ذي دوك

-19-

ابن الكلب...

بالعربي:

اطلاقة في الرأس!

***

 

لطفي شفيق سعيد

 

 

صحيفة المثقفFrom black

To black

Mesopotamia

......................

1

من السواد

الى السواد

بلاد الرافدين

2

فارق الحياة

لم يزل حيّا

شهيد

3

منفيون

داخل الوطن

مهجرون

4

بالوانه

يرفرف عاليا

علم العراق

5

غبس الليل

لن يمنع الغبش

فجر جديد

6

ارض وسماء

لاماوى ولاخدمات

مخيمات

7

مازال محتفظا بذكرياته

بزته وبسطاله

محارب قديم

8

كل فصوله

رمضان

نازح

9

يحتفظ الى الان

باناقته العسكرية

صورة على الحائط

10

كالورد

بلونه ورائحته

دم الشهيد

11

ترك لاولاده

اسما وارثا خالدا

شهيد

12

اشلاء

من كل شئ

اطلال

13

ثأرا للدماء الزكية

نضب دجلة

شهداء سبايكر

14

يابى الفرات

تحوله ملعبا

جفاف

15

سكبت خلفه الماء

و لم يعد

ام الشهيد

16

ضريح

بلا شاهد

جندي مجهول

17

ريثما تصل الاسعاف

يلفظ اخر نفس

مصاب

18

الخام الابيض

نفذ بسرعة

اكفان بالجملة

19

كل شئ بات فحما

اخيرا وصلت

سيارة اطفاء

20

كل الشوارع

متشابهة

لافتات عزاء

21

حلم العودة

يراودهم

نازحين

22

اسراب طيور

ملائكة وافدة

ارواح الشهداء

23

كل الطرق

تؤدي اليه

موت

24

اول دفان

على وجه الارض

غراب

25

كل الدعاوى مؤجلة

دعوته عاجلة

مظلوم

26

ارض ارضعته الحياة

سقاها دما

شهيد

27

كلهم رحلوا

اثارهم بقيت

صورة

28

اجساد

بلا رؤوس

نخيل بلادي

29

يرتدون البؤس

يسكنون القبور

متسولين

30

احكامه

كحد السيف

الله

***

 

مريم لطفي

مريم لحلوسوقُ الأغراضِ القَديمة-

على مكتبِ اليتيم

صورة عائلة ما

2

أحجار الوادي المتلألئة

للأسف لا أستطيع

نقل إحساسي بها لكم

3

ارتطام الماء بجسدك فجرا

آه !ارتطام جسدك

بالماء فجرا

4

دولاب أمي

في نفس المكان

أجد المفتاح

6

انتهى الحفل من زمان

الأحاديث والموسيقى

مازالت تسمعها أذناي

7

ليلة صيفية

خفيف سعال

الضيف

8

تفك الفلاحات ضفائرهن

يا لروائح الحقول

البعيدة!

9

يغردان يغردان

عندما أقترب يصمتان

ترى ماذا كان يقول العصفوران ؟

10

أوراقٌ صفراء

وجهُ البحيرة مشتعل

بأضواء الشمس

11

شجرة وارفة

هي في عمر أخي الأكبر

لولا أنه رضيعا رحل

12

على استحياء

تقودني زهيرات إكليل الجبل

إلى النبع

13

من مفرق شعرك

إلى درب التبانة

يا لاستقامة هذا الطريق !

14

يا لهذه الشقق المتزاحمة !

حتى الليل صار فيها

قطعا متساوية

15

يا لَنُضْرَةِ هذه اليَقْطِينة !

حتَّى إنَّنِي وقفْتُ

أنتظِرها تنْطِق

16

جنب الساق الاصطناعية

تضع عاملة المسبح

نظاراتي

17

للقدم المبتورة

للقدم الصحيحة

فردة من نفس المقاس

18

على الشاطئ

يلعب الصغار

بأحذية من رمال

19

أشتاقك !

صبرا حالةٌ

وتمر

***

 

مريم لحلو - المغرب

 

لطفي شفيق سعيدليتني...

أعود ثانية للحياة/

فراشة أجوب الحقول

-2-

ليتها...

تمنحني جناحيها/

لأحلق في السماء

-3-

يا للعجب إني أرى!!

فوق جدث شهداء المظاهرات:

فراشات بيضاء

-4-

حاذري..

أيتها الفراشات المسالمة:

غربان سوداء في السماء

-5-

يخفق قلبي

كلما يخفق جناحا:

فراشة داخل زجاجة

-6-

من يسأل الفراشة

لماذا هي...

تطير بلا صخب؟

-7-

ليته ينطفئ...

ذلك المصباح/

الذي تحوم حوله فراشة

-8-

بكتبي القديمة...

أحتفظ بذكريات/

فراشات ملونة

-9-

حتى وهي ميتة..

دون خلق الله/

تبدو جميلة!!

-10-

الفراشات

عندما تخفق بأجنحتها:

تقدم الشكران للأزهار!

-11-

لا تفزع يا صغيري

إنها مثلك/

فراشة ناعمة

-12-

أيها العصفور الرقيق

دع الفراشات الوديعة:

تحلق في الفضاء

-13-

الحفيدة الصغيرة

تقرص ضفيرتيها:

تزيدها جمالا فراشتان

-14-

تتلألأ...

فوق مجرى عبير نهديها:

فراشة ذهبية

-15-

ما هذا؟

إنه ليس وقت نديف الثلج/

كلا إنها فراشات بيضاء

-16-

يغمرني حزن

عندما ألامس فراشة ميتة:

ناعمة الملمس

***

 

لطفي شفيق سعيد - رالي

 

سالم الياس مدالودقيقة واحدة صمت

لشهداء

الانتفاضة

2

البصرة

البصرة

مهد الانتفاضة

3

شعب

هتاف

عيش كريم

4

انتفاضة الجياع

غضب الشارع

ثقب في ذاكرة الطغاة

5

بترو دولار

رشى

انتفاخ الجيوب

6

هتاف هتاف

إصرار مطرد

شمس في سماء العراق

7

دم في الشوارع

باهض

عيش كريم

8

جرح متظاهر

مطالب مشروعة

سنابل يانعة

9

غيوم العراق

تمطر

انتفاضة

10

شيخ على ضفاف الفرات

يهتف

اين حقي

11

حمامة على نصب الحرية

تصفق

للانتفاضة

12

شموع الجياع تتقد

وشموع الطغاة

تخبو

13

جياد المظلومين

تصهل

انتفاضة انتفاضة

14

خطوات الفقراء

إرادة صلبة

انتكاسة الطغاة

15

عصافير وحمامات الجياع

تنشد

نشيد الحرية

16

مويجات دجلة والفرات

أيضا

تنتفض

17

الى ساحة التحرير

ايتها الحمامة

احملي هتافي

18

تقدم تقدم

نجمة النصر

في جبينك

19

وردة المظلومين

عطرها

في شرايني

20

انتفاضة انتفاضة

ائتلاق

لشمس الحرية

21

أحلام الفقراء

نجوم

في سماء العراق

***

 

سالم الياس مدالو

 

توفيق النصارينماذج من الهايكو الكرواتي

ترجمة: توفيق النصّاري من الأهواز

..........................

(1)

في مصنع العطور

رائحة الموت

من الأزهار المقطوفة

***

(2)

الضباب في القرية

أخفى كل شيء

ما عدا ضحكات الأطفال

***

(3)

عذاب صامت،

عدد لا يحصى من الذباب

في عين البقرة

*

ميليكا بيرديتش/ كرواتيا

...............

(4)

أمواج البحر

تحرّك جناحي

نورس ميت

***

(5)

على عجلات

درَّاجة الجد

يسافر الطين

*

توجومير أوراك/ كرواتيا

........................

               (6)

ولا جيش

إستطاع أن يوقف

إزهرار اللبلاب

*

توميسلاف مارتيك/ كرواتيا

.....................

(7)

عابرٌ يمر

ظل شجرة اللوز

يبلعُ ظله

*

روزيك/كرواتيا

***

 

 توفيق النصاري

 

زاحم جهاد مطرأغصان الأشجار

تشير بحفيفها

الى رياح الجنوب

2

ينسى

خلال عصبيته

تعابيره الجميلة

3

الفرق بينهما

ذاك يجتر علفاً

هو يجتر هراءً

4

ما يزال

مقعده شاغراً

نائب مخلص

5

كانت تعوم فيها

الآن تخوض

جواميس الهور

6

البقعة الوردية

ليست قرصة

لسعة

7

قد تخفي

بعض الافاعي

الأشجار الجوفاء

8

ظهيرة تموزية

في الظل

أستنشق لهباً

9

لا أمسح عرقي

ما ان يترشح

حتى يتبخر

10

في البعيد

مياه تتلألأ

سراب

11

الكل

يتهم الكل

الجميع جناة

12

أجسام متلامسة

شفاه متلاصقة

عنقود الموز

13

أحزاب لاعبون

الشعب هو الكرة

مباراة بلا حكام

14

مع الصيف

يلتصق الأسفلت

بالأحذية

15

خلخالها يعزف

اقراطها تتراقص

جارتي العانسة

16

لم أعد

أرى خيالي

في البئر

17

ثورة اجتماعية

كلام هراء

بلا ثورة ثقافية

18

هناك فرق

نيرون أحرق مدينة

و نيروننا يحرق وطناً

19

لمن تحسب الوقت

هذه الساعة

و قد غادر صاحبها؟

20

ومضة

الحارس الليلي

يشعل سيكارة

21

ناهزت الستين

ما تزال مراهقة

باربي

22

مفارقة

العالم يستنسخ نعجة

بلادنا تستنسخ خنازير

23

تنتخب

أو لا تنتخب

سيّان

24

كفوفه ملساء

أنامله وردية

عامل الطابوق

25

قمر

يطل من الظلام

أم العباية

26

ذراعه الأيمن

بلا شعر

الخبّاز

27

يرتعش

حتى في الصيف

المحموم

28

لا ترقص

إلا أمام الشيخ

راقصة تائبة

29

أمس مع زيد

اليوم مع عمرو

غداً مع من؟

30

مذيعة التلفزيون

تقرأ أخبار المذابح

تبدو جميلة !

31

شلال يتدفق

ينبوع يتفجر

بعد كل عناق

32

لا ارى دوائر الماء

عندما ارمي حجرا

في بِركة الأمس

33

سحابة بيضاء

تمر بهدوء

عبر نظارتها السوداء

34

تبدو العصافير

اكثر عطشاً

خلف زجاج نافذتي

35

هذا من فضل ربي

لافتة تقرأ بوضوح

واجهة دار مهدمة

36

ملك

يُسقطه حصان

الشطرنج

37

عندما تنزل الماء

لا تحتاج الى رفع ثوبها

البجعة

38

الشعب العاجز

عن نيل الحرية

انتحار جماعي !

39

كان داعياً صالحاً

أُعدمْ

الآن لا يذكره أحد

40

ما في أعماقه

أكثر من سطحه

البحر

41

قناديل النور الخافت

تومئ

الى وجه القمر

42

الحياة مضيئة

لكنها بلا متعة

الأحبة غائبون

43

البعض غادر الحياة

الآخر رحل الى البعيد

كيف لا تفيض المدامع ؟

44

واقعنا ليس لحظة حلم

بل كابوس جاثم

منذ تموز

***

 

زاحم جهاد مطر

 

 

توفيق النصاريالشاعر: سیمون هانسن

ترجمة: توفيق النصّاري/ من الأهواز

.....................

(1)

تموّج في البحيرة

القمرُ

يُلملم نفسه

(2)

جزُّ الحشيش،

ابنتنا تنحرف

حول الإقحوانات

(3)

كنيسة خراب،

سجادة من العشب

سقف من النجوم

(4)

أملأ الكأس

القمر يرتفع

الى الحافة

(5)

مغیب الشمس،

الفانوس الورقي الأبیض

برتقالي قلیلًا

................

يعيش «سيمون هانسون» حاليًا مع عائلته في «كوينزلاند» وهي ولاية تقع في شمال شرق أستراليا وتعد ثاني أكبر ولايات أستراليا مساحة. نُشرت أشعاره على نطاق واسع في العديد من المجلات وقد تم الاعتراف بها في العديد من الجوائز الدولية، کما عرض بعضها على لافتات الشوارع واللوحات الإعلانية والشاشات المضيئة وهو حاليًا يرأس جمعية الهايكو الأسترالية.

توفيق النصاريالشاعر: مسيح طالبيان/ ايران

ترجمة: توفيق النصّاري- الأهواز

..........................

(1)

لا تَصلح لِشيءٍ

ولايُمْكن رَميها،

صَنادِلُ أُمِّي

(2)

أنظرُ بإمعانٍ

إلى ظهر أمي المحدَّب،

توليبة مقلوبة

(3)

صبيحة ما بعد الزلزال،

على الغصن ثمرة كاكي

باقية لتنضج

(4)

قَوْسُ قُزَح...

فِي يَدِي اليمنى

يَدها اليسرى

(5)

وَرَقَةٌ وَاحِدَةٌ

عَلَى شَجَرَةِ الكَاكِي،

أفِي البابِ أحَد؟

(6)

السَّفَرُ فِي اللَّيْل...

أجْتَازُ مَدِينَةً تَغْفُو

تَحْتَ البَدْر

(7)

نَسِيمُ الشَّمَال...

حَكُّ القَدَمِ اليُسرَى

بِالقَدَمِ اليُمنَى!

(8)

أواخِر الخَرِیف...

حَفّارٌ فی ظلهِ

يشقُّ قبرًا

(9)

مِنْ مَطَرِ البَارِحَة

لافتةُ مَصَحَّة المَجَانِين

مَا أوضَحَها

(10)

حَلَّ الشِّتاء،

لافتةُ دَارُ المُسِنِّين

"النون" عَليْها مطفأة!

(11)

خَريفٌ آخر...

مُغَطَّی بالأُشْنَةِ

تَأرِيْخ وَفَاة الأم

(12)

حَتَّى فِي الخَرِيف

أبْحَثُ عَنْ شَيءٍ رَبِيعِي،

الأضاليا مَثَلًا

(13)

مَطَرٌ خَرُيفيٌّ خَفُيف...

أصوَاتُ البَلدَة تَبدو

أكثَر أُلفَةً

(14)

القُبَّرات

لايَهَمّها الشّمال والجَنوب

تُغنِّي عَلَى حَدٍ سَواء

(15)

رويدًا رويدًا الغروب،

نُشْعِلُ سيجارتينِ

بِقداحةِ غَرِيْب

(16)

وَرَقَةَ القَيْقَبِ الحَمْرَاء...

ألَم تکوني يد قابلة

ذات يوم؟

(17)

أنتن أيضًا هنا؟!

قُلـْتُ لِلـْسُحُبِ الدَاكِنَةِ

فِي مَدِيْنَةٍ غَرِيْبَة

(18)

يا لَلْعَجَب...

عَلَى ذِراعِ الأوْبَاشِ

سَهْمٌ فِي قَلْب

(19)

شِفَتُها البَاسِمَة...

بُرعُمة حَوذَانٍ صَفْرَاء

مَحْنِية فِي الرِّياح

(20)

قَريّةٌ مَهْجُورَةٌ

تَنَفُّسُ كُلّ مارٍّ

أعْمَق مِن أيِّ وَقْتٍ مَضَى

(21)

نَتَحَدَّث...

تَمُرُّ الغُيُومُ بِهُدوءٍ

فِي نَظّارَتها

(22)

لا بَأس بالبيت،

تعشّش قُمْرِيتَان هُنا

كل رَبِيع

(23)

عُشُّ الغُرَاب

بَين رُؤُوسِ الأغْصَان،

كُل ما بَقِيَ مِنْ رِيْح الخَرِيف

(24)

التُوليبات المَقْلُوبَة،

واحدًا تلوَ الآخر أعدُّ

الرِّفَاق الرَاحِلِيْن

(25)

"أنتَ عُمْري"

عَلَی فُلُوتٍ عَتِيْق

مکتوبة بِالحِنَّاء

(26)

دَخَلْتُ فِي الرَّبِيْع...

أضْراسُ العَقْل الأربَعَةِ

نِصفها مَنْخُور

(27)

ما إن جاء الخَرِيف

حتی هَجَرَتَا بَيتِي،

تانك القُمْرِيتان

***

 

 

مريم لحلوصلاة التراويح -

‏الأشجار تسد فراغ

‏صفوف المصلين

‏٢

‏منزلي الأول -

‏سبحة الكهرمان

‏طالما قادتْ عمايَ

‏3

‏صلاة التراويح -

‏عكس القبلة

‏ظلال المصلين

‏٤

ضباب -

مئذنة الجامع الكبير

تقف في الفراغ

٥

نسيمُ الصباح

السنابل المُثْقَلة والحاصدات

مدَد مدَد مدَد

٦

قفص -

يهرب العصفور بينما ظله

مازال يحاول

٧

يا لاستقامة -

من مفرق شعرك

إلى درب التبانة

٨

صفاء قاتل !

يموت العصفور مرتطما

بزجاج النافذة

٩

أيتها الذبابات !

حول أي مزار خفيٍّ

كل هذا الطواف ؟

١٠

القوارب

ندوب الصيادين

على وجه الماء

١١

‏ختان -

‏المقص والحمامة

ثم اللاشيء

١٢

خلخالها

من أول الهسيس إلى منتهاه

مركز الكون

١٣

منتصف الشهر

في ظروف غامضة

يختفي القمر

١٤

حزيران -

خجلا من الوزن الزائد

تختفي الغمامات من السماء

١٥

‏بكف مخضبة

‏توقع المغنية صك الملكية

‏على دفِّها

١٦

أذان الصبح -

أبيض أبيض الدم المتفجر

من أعناق التين !

١٧

رياح -

بلون الشفق يصطبغ

حقل الأقحوان

١٨

زهرة نارنج

هدية شجرة الليمون

لكأسك

١٩

‏بعدة قفزات

‏في الفراغ

‏ينجو الظبي

٢٠

عش فارغ -

مطبخ عمتي العجوز

بقدر لشخص واحد

٢١

‏طريق سريع -

‏تمهل

‏لن تصل الغد قبلي !

٢٢

موسم الحصاد

أزهار الربيع تذروها

الريح

٢٣

حلاق القرية

ضربات المقص

صدى الجبال العالية

٢٤

عيدُ العمّالِ-

الزنابقُ أجراسٌ

يقرعها الفراغ

٢٥

‏على العشب الأخضر

‏الحرباء التي مرت للتو

‏تركت لونها

٢٦

‏غنِّ غنِّ أيها الجندب

‏نحن في انتظار

‏ نضج العنب

٢٧

الغابة -

‏في غفلة من الحارس المتجهم

‏تتعانق جذور الأشجار

***

 

مريم لحلو - المغرب