المثقف - نصوص أدبية

حتى جاء غاليليو

جعفر المظفرإنما أنا الآرض وهي الشمس وقد إستعبدتني طويلا في سجن الجاذبية

 لكن اين المفر وهي المرأة التي نحب والوطن الذي نعشق

حريتنا في بعضها موت بطئ ولو على رمال الساحل اللازوردي

إنه حبل السرة يا سادة

*

عدت إلى مهنتي الأولى

الدوران حول عينيك

كنت أعتقد إنني الثابت في حكاية الدوران

حتى جاء غاليليو

وكأنه قد جاء من أجلي

يومها تغيرت الثوابت

وعرفت لماذا كلما أقتربت من عينيك

 رأيتَني أحترق

 *

غدا في عتمة الكسوف

حينما يخفيني القمر عنك وهلة

سوف أحمل خط إستوائي وقُطْبَيْ

بحاري ويابستي

ليلي ونهاري

شتائي وصيفي

وسأرحل بحثا عن فلك آخر لا شمس فيه غير تلك التي تجعلني أستحم على شواطئها

وغير تلك التي تأذن لي أن أنتقل من مكان إلى آخر

 كطفل شاهد البحر لأول مرة

 *

أما أنت يا غاليليو فستكون حاضرا عند أول ضربة كف على صفحة البحر

لتعيده عليَ ملحا أجاج

وتذكرني بحكاية الدوران حول عينيها

 وقصة الثابت الوحيد

الدائر حولها وحول نفسهْ

 *

أنت يا غاليليو

 لكم أكرهك

***

جعفر المظفر

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (6)

This comment was minimized by the moderator on the site

غاليلو اكتشف مركزية الشمس ودوران الارض حولها وأعاد اكتشاف نظرية كوبرنيكس فحوكم لأنه كان رأى الكون ببصيرته ـ فمتى نعيد نحن اكتشاف دوراننا في الحلقة المفرغة ياصديقي !

محبتي وشكري .

This comment was minimized by the moderator on the site

أما أنت يا شاعرنا الكبير فقد رأيت في اشعارك شمس العراق التي لا تغيب وكأنما أنت هو الغاليليو ..
الذي إن كرهته فحبا به.

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
براعة شعرية في حسها في الجمال التعبيري الدال على حب الوطن , هذه الجاذبية المغناطيسية في حب الوطن , والعشق والهيام به , انه حبلنا السري الذي يربطنا به , ونرتبط به . وجاء ( غاليليو ) ليؤكد هذه البديهية , ويمنع الكسوف في عتمة الحب . فالوطن حريتنا وموتنا , وزهونا وشموخنا على ساحله الرملي اللازوردي . فهو رايتنا التي نرفعها نهاراً وليلاً , عابقين بالحب. وهذه ( الكراهية ) هي اصدق برهان للحب
أنت يا غاليليو

لكم أكرهك
تحياتي لكم

This comment was minimized by the moderator on the site

يمنحني الشعر فرصة أن ألتقي بكلماتك الكريمة عزيزي الأستاذ جمعة ويا لها من فرصة غنية ..
الله الله لكم أحب ذلك الحبل وأتغنى به.

This comment was minimized by the moderator on the site

مااجمل الشاعرية والروح والعشق القتّال

This comment was minimized by the moderator on the site

الناصر دريد .. أخي في الفكر السياسي
شكرا للشعر وللعشق وهو أجمل ما في الشعر لأنه جمعني وإياك على صفحة واحدة.

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4418 المصادف: 2018-10-10 09:08:42