 روافد أدبية

قام اليسوع مجنحا

حميد الموسويطوبى لنهجك يا يسوع..

نهج ٌ تشرّب بالسماحةِ

 بالمحبة.. بالهدى.

نهجٌ تعفّر بالطيوب..

وانرت دربه بالشموع 

القٌ سقيته بالدما..

سِفْرٌ حميته بالضلوع

دامٍ طريقك يا يسوعْ..

وجعٌ تدّثّر بالندى..

عمرٌ ترصَّع بالجراح..

قاسٍ.. مشيت خطاهُ

لا سهما حملتَ ولا رماحا..لاسيوف ولا دروع

المٌ طريقك يا يسوعْ

وتراب جلجلة الطغاة

عطرٌ تصاعد من سنا نعليك

واحتضن الجموعْ

وعيون مريم بينهم

ثكلى.. دوامعَ

ترقبُ الحدثَ المريعْ

صبرا..

وجبريلٌ يكفكف دمعها.. ويسّرها:

لا تجزعي.. فاديكِ صاغ النور

معراجا تدلّى

بين عرش الله والشعب المكّبل بالخنوعْ

فاديك ِ راعٍ مشفق ٌ

يحنو على الحمل الوديعْ

كفّاه زيتا فاضتا.. خصباً

جمالا  واخضرارا للزروعْ 

وعرٌ مسارك يا يسوع 

اكليلك الشوكيُّ اجنحةً.. قناديلٌ 

وازهارً  تضوعْ

ورداؤك المسلوب صاريةً واشرعة

تلوحْ

لسفينة الانصار تنتظر القلوعْ

ناحت مسامير الصليب

 جزعاً

 واهطلت الدموع ْ

ضجة ملائكة السما

 عصفت بموجات البحار..

اْهتزَّحتى الموت مّسّكَ في خشوعْ

ثاوٍ على قدميك روحُ القدس يلثم نزفها

يستغفر الله الشفيع

والشمس اغلقت الستائر

اظلم الكون البديع

وارتجّت ْ اركان الكواكبِ

..امحل.. اسود َّ الربيع ْ

فأطل وجهك باهياً.. حلو الطلوع ْ

من عند عرش الله ارسلتَ المحبةَ

والسلام على الربوع :

المجدُ.. كل المجد للرب العظيم..

ومحبة الرحماء بين الناس

والخُلُق الرفيع ..

والارض يغمرها السلام

وتظل خضراء الربوع ْ

***

حميد الموسوي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (6)

This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز صديق الصبا الشاعر والأديب المبدع حميد داخل الموسوي
قصيدة تتدفق مشاعرَ إنسانية كتبت بلغة صافية كصفاء الينابيع ، في هذا الوقت العصيب الذي تمرّ به الإنسانية
إنها أنشودة المحبة والسلام
دمت مبدعا إنسانا نبيلا
أخوك جميل حسين الساعدي

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

حياكم الله أخي وتوأم روحي شاعر الرزانة والالتزام استاذ جميل ...
سرني مروركم البهي وتقييمكم لقصيدة / قام اليسوع مجنحا/ والتي نظمتها بمناسبة عيد القيامة عند اخوتنا المسيحيين . شهادتكم هذه محل فخر واعتزاز لدي كونها صدرت من شاعر كبير واستاذ ادب قدير . فضلا عن كونه صديق صبا وشباب .
ارجو استمرار تواصلكم على البريد الالكتروني وصفحة الفيس ومن على منبر صحيفة المثقف الغراء .
دمت أخا وفيا وصديقا مخلصا واديبا ملتزما رائعا .
اخوكم حميد الموسوي
6 نيسان 2020

السيد حميد الموسوي
This comment was minimized by the moderator on the site

سيدي حميد الموسوي،
سعدت بهذه القصيدة التي تحتفي بعيد القيامة لإخوتنا المسيحيين.
رقة القصيدة وصفاء الحس متوافقان بإبداع مع رحابة الأفق والإحتفاء بمعتقد الآخر.
أحييك على هذا الصنيع. ما أحوجنا لمثل هذه الروح في زماننا المظلم.
دمت مثالا يقتدى أخي الكريم

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

بوركتم استاذ االخراساني ؛ تقييمكم لهذه القصيدة شهادة كريمة نعتز ونفتخر بها فهي دليل رقيكم الانساني وذوقكم الرفيع .وهذا التقييم من جنابكم وجناب الاساتذة الكرام الذين أبدوا رأيهم بالقصيدة سيكون دافعا ومحفزا لنا وللسائرين في طريق الانسانية بمختلف اديانها وقومياتها وتوجهاتها.
حياكم الله اخي الطيب .
حميد الموسوي
6 نيسان 2020

السيد حميد الموسوي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
قصيدة زاخرة بالمعاني الانسانية ومشاعر المحبة والتضامن مع اخوتنا في المصير الطوائف من المسيحيين , التي تمر عليهم مراسيم عيد القيامة في محنة وباء كورونا , في الغاء مراسيم عيد الفصح . لاشك ان السيد المسيح جاء الى العالم والبشرية , حامل لواء المحبة والسلام والتضامن والتآخي مع جموع البشر
والسلام على الربوع :

المجدُ.. كل المجد للرب العظيم..

ومحبة الرحماء بين الناس

والخُلُق الرفيع ..

والارض يغمرها السلام

وتظل خضراء الربوع ْ
تحياتي بالصحة والعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

تسلم اخي الطيب استاذ جمعة ؛ سرني مروركم البهي وتقييمكم الدقيق النابع من اصالتكم وانسانيتكم الراقية .وهذا التقييم من جنابكم وجناب الاساتذة الكرام الذين أبدوا رأيهم بالقصيدة سيكون دافعا ومحفزا لنا وللسائرين في طريق الانسانية بمختلف اديانها وقومياتها وتوجهاتها. اجدد شكري لمتابعتكم وتقييمكم اخي الكريم .
حميد الموسوي
6نيسان 2020

السيد حميد الموسوي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4962 المصادف: 2020-04-06 03:30:15