 روافد أدبية

شموس

صحيفة المثقفبعد المغيب

 بعض السحب البرتقالية المضيئة

تتالق في كبد السماء*1

2

بعد رش السياج بالماء

للطابوق هسيس

قيظ

3

بواكير الصباح

بكل الوانها تحيي الشمس

ازهارصباح الخير/الناز*2

                  4

تحت الشمس الحارقة

بركة الوحل الخضراء بطحالبها

انفخرت وتفطرت!

5

قبل شروقها التام

جانب واحد مضئ

غابة كثيفة

6

عند الغروب

نصفها غارق في البحر

شمس

7

امطار صيفية

سرعان ما امتلات وتبخرت

تشققات الارض

8

رغم الشمس الحارقة

بمهارة يلتقط الطابوقات الطائرة

عامل بناء

9

القرص الملتهب

يشعل الارض والسماء

قيظ

10

هربا من الشمس الحارقة

طور قدراته الخارقة

فيروس كورونا!

11

بصبر شديد

ينتظر غروب الشمس

بعوض!

12

صيف يشعل الفتيل

والريح تكمل الواجب

حرائق الغابات!

***

مريم لطفي

......................

1 -  ظاهرة السحب المضيئة هي اروع ظاهرة طبيعية تحدث بعد المغيب حيث تحتفظ بعض السحب بالضوء وتبدو برتقالية او وردية اوحمراء اوفضية من اروع مايكون تزين  كبد السماء ليلا.

2 - زهرة صباح الخير والاسم العلمي لها "بورتولاكا" ولها عدة تسميات حسب البلد مثل بهجة الصباح او كما نسميها في العراق زهرة الناز التي تزين صباحاتنا الباكرة بالوانها البراقة الرائعة التي تنشي النفس وتغبطها بالوانها الحمراء والبيضاء والصفراء والارجواني والابيض اوالابيض المطعم،والتي تعتبر ازهار دائمة الخضرة الاانها تبتهج وتنتعش وتزهرصيفا.

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (10)

This comment was minimized by the moderator on the site

بعد المغيب

بعض السحب البرتقالية المضيئة

تتالق في كبد السماء*1

مقاطع غاية بالروعة والدقة
عين تقتنص الجمال وقلم يرسمه بريشة بارعة
كل المقاطع مبهرة لكن هذا المقطع الذي اقتبسته يثير الجدل الاندهاشي لروعته وتسمى هذه الظاهرة او السحب المضيئة بالسمحاق ويبدو لي ان الاديبة لها اهتمام بالفنون اضافة الى الادب

بعد رش السياج بالماء

للطابوق هسيس

قيظ
اما هذا المقطع فمدهش حقا لان الطابوق عند رشه بالماء يطلق هسيسا واصواتا
تحياتي استاذة مريم لطفي
وعيد مبارك

د.نشات الشريفي
This comment was minimized by the moderator on the site

د.نشات الشريفي سلام من الله ورحمته وبركاته
وتحية طيبة تليق بحضوركم الكريم
من رضا الله وبركته ان تصل النصوص لمتذوقيها
ليضيفوا عليها بعدا اخرا يؤطرها بتيجان الرضا والقبول
نعم استاذنا هي السحب التي تكتنز الضوء وتبقى اطرافها مضيئة بمشهد مبهر بتلك الالوان المتدرجة الرائعة
لوحة فنية بامتياز من صنع الخالق
وحقيقة عندي اهتمام بالفنون وخصوصا الرسم والسيراميك البارد واشغال الهاندميد
اشكر متابعتكم الدقيقة
مع فائق احترامي
وكل عام وانتم بخير

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

نمص جميل متكامل بمقاطعه يصور حالة القيظ التي تسود
حالة التطقس وما ينجم عنه من تداعيات توقض الضجر
والملل خاصة في شهر أوت الذي تكثر حرارته التي تسهم
في ارتفاعها حرائق الغابات هنا وهناك بآلاف الهكترات
ما أحوجن للماء والظل والآمان لكن يد الإنسان إمتدت للبيئة
لتعكرصفوها بالحرائق وألسنت النيران .
الأستاذة الفاضلة مريم لطفي تقبلي تحياتي الخالصة
دام لك التألق ودمت في رعاية الله وحفظه.

تواتيت نصرالدين - الجزائر
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذنا الفاضل الاديب تواتيت نصر الله
سلام من الله ورحمته وبركاته
وتحية طيبة تليق بحضوركم الكريم
الطبيعة بمواسمها بمكنوناتها لوحة بديعة ابدع الخالق في رسمها
ووهبها خالصة لبني ادم ليزيدها جمالا ويقدرها
وان الله جميل ويحب الجمال
وقد افلح البعض باعمارها فيما اخفق الاخر بالعبث بمفرداتها الجميلة
فتلوث الماء والهواء واضرمت النيران في الغابات مع انها امانة الله لخلقه
وعلى الانسان ان يحافظ عليها ويقدرها
اتحفني مروركم الكريم استاذنا
ودمتم في رعاية الرحمن وحفظه
كل عام وانتم بخير

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

يخيل إلي من دقة اوصافك انك تعيشين في غابة اونة و اونة اخرى في السهول الخضر وانا آخر على شاطىء بحر أيتها الببغاء إلا تدخلين قفصك ابدا محلقة في سماء الله تسبحين باسمه
بوركت
امتعتني قراءة نصك دمت للحرف الجميل يا ابنتي

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذتي ووالدتي الفاضلة سمية العبيدي طبت مساءا وتحية مفعمة باريج الورد والياسمين
حقيقة امتعني كلامك ورسمت على وجهي ابتسامة من الاذن للاذن لروعة ودقة الملاحظة
وحقيقة انا اعيش بمدينة مكتنزة بالغابات والبحيرات وبيني وبين البحر حوالي ساعتين بالسيارة هذه المدينة الساحرة بطبيعتها الخلابة التي عقدت مع الطبيعة عقدا مدى الحياة ومن جمالها وسحرها وجمال غاباتها الكثيفة المكتنزة لحد التخمة بماشاء الله من اشجار المكسرات والازهار الرائعة الجمال حتى يشعر المرء وكان الله وضع توقيعه عليهاوالمدينة برمتها عبارة عن غابة عظيمة وقد بنيت المباني والبيوتات داخلها وشقت الشوارع فيها حتى لايكاد ان يخلو شبرا من الخضار،وانا عاشقة للطبيعة حد النخاع..
أسعدتني كثيرا قرائتك المتبحرة والتي تدل على ذائقة ادبية فنية راقية
كل عام والدتي وانت بالف خير

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديبة القديرة
هايكو صيفي في امتياز وفي تقلبات مناخ فصل الصيف , بهذه العدسة التصويرة اللاقطة بين الاحساس والمعايشية . من قرص الشمس اللاهب والحارق . الى انتظار غروب شمس , الى الامطار الصيفية , الى السحب الغيوم التي تحجب القرص البرتقالي الحارق . الى الصيف يعقد القران مع وباء كرونا . في هذا المقطع الجميل , انها سياحة تصويرية لفصل الصيف وتقلباته .
هربا من الشمس الحارقة

طور قدراته الخارقة

فيروس كورونا!
-----------------------
تحت الشمس الحارقة

بركة الوحل الخضراء بطحالبها

انفخرت وتفطرت!
----------------------
امطار صيفية

سرعان ما امتلات وتبخرت

تشققات الارض
تحياتي لكم وعيدكم مبارك بالصحة والعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذنا الأديب والمترجم والناقد الكبير جمعة عبدالله طاب يومكم بالخير والبركة وتحية طيبة تليق بحضوركم الكريم
نعم هو صيف العراق الحارق،صيف تموز واب اللهاب الذي كمايصفوهه اهلنا بالعراق يذيب المسمار بالباب من شدة الحرارة، وكماتفضلتم يعقد القران مع فيروس كورونا الذي طور نفسه واحال الحياة جحيما مطبقا..
ازور العراق بين الحين والآخر واعرف صيف العراق و شموسه اللاهبة ،وادون مشاهداتي صغيرها وكبيرها مشاهدات حية نراها كل يوم فقط تحتاج القليل من الرتوش لتزدهر
استاذنا الفاضل لكم بصمة لايعلى عليها صادقة،بناءة بعيدا عن اي اعتبار تضيف للنص الكثير من التقدير من حضرتكم للمرور والقراءة ثم التعليق
شكرا جزيلا لوقتكم الثمين
مع فائق الامتنان والتقدير لحضوركم الكريم
وكل عام وانتم بخير

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

اجمل ما في هذه الباقة من الهايكو هي الصور المبهرة واللوحات التشكيلية المتقنة بصياغة حاذقة عبر تجارب ناجحة في الهايكو. الملاحظ فيها هو محاولة ادانة الظلام، لإبراز جمال النور في ادخال البهجة في النفوس التواقة لكل جميل ومضيء. وهذا نجده متجسداً في الهايكو المصاغ عن الكورونا.

هربا من الشمس الحارقة

طور قدراته الخارقة

فيروس كورونا!

والاشارات العديدة الى الشمس تأكيد لمبدأ النور والحرارة الدافئة وأهمية الشمس الساطعة.
مبدعة باقتدار

عبد الستار نورعلي
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذنا الاديب الكبير ا.عبد الستار نور علي اهلا ومرحبا بكم وتحية طيبة تليق بحضوركم الكريم
من رضا الله ورحمته ان من علينا بالجمال متجسدا بالطبيعة الزاخرة بكل ماهو جميل ومبهر يدعو الانسان ليقر بعظمة الخالق في رسم تلك اللوحات المبهرة التي تجعل المرء يغمض عيناه متاملا روعة وعظمة اللوحات الخلابة ليقول سبحان الله
ومن رضا الله علي ان تنال مقاطعي المتواضعة رضا قامة عملاقة بحجمكم بهذه القراءة المستفيضة وابحاركم في كل مقطع الى ماورائيات النص لابراز مواطن الجمال فيها بشكل انيق وبدراية العارف ببواطن الامور
وحقيقة ان الشمس اصل الحياة وقد سخرها الله لنا لنهنا بنعمه الوفيرة
والهايكو ترجمة حقيقة للطبيعة ومفرداتها التي تشكل كل واحدة منها قيمة جمالية بامتياز
ممنونة لرضاكم استاذنا الكبير
واتحفني حضوركم الانيق
وكل عام وانتم بخير

مريم لطفي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5082 المصادف: 2020-08-04 10:42:39