 ترجمات أدبية

السعادة تكمن في البساطة

جمعة عبد اللهالشاعر اليوناني

(أيليتيس اوديسيوس / Ελυτης Οδυσσεα)

ترجمة: جمعة عبد الله


 

السعادة تكمن في البساطة

أستطيع أن اكون سعيداً بأبسط الاشياء

واصغر الاشياء

اليومية وعلى مدار اليوم

يكفيني  من الاسابيع أيام الآحاد

يكفيني ان احفظ سنوات أعياد الميلاد حتى نهايتها

في الشتاءات القاسية، تسقط الثلوج  على المنازل

أعرف أين أجد المتاجر الحجرية المخفية في مخابئها

 يكفيني أن يحبني اربعة أشخاص

للغاية

ويكفيني أن احب اربعة أشخاص

للغاية

أصرف خفقات أنفاسي عليهم

لا يهمني التذكر

ولا اخشى أذا لم يتذكروني

أستطيع أن ابكي

 وبعض  الاحيان أغني

توجد موسيقى تهز  مشاعري

 والروائح العطرة  تبهرني

***

جمعة عبدالله

................................

النص اليوناني:

       

«Στην απλότητα βρίσκεται η ευτυχία»

Mπορώ να γίνω ευτυχισμένος με τα πιο απλά πράγματα

και με τα πιο μικρά..

Και με τα καθημερινότερα των καθημερινών.

Μου φτάνει που οι εβδομάδες έχουν Κυριακές.

Μου φτάνει που τα χρόνια φυλάνε Χριστούγεννα για το τέλος τους.

Που οι χειμώνες έχουν πέτρινα, χιονισμένα σπίτια.

Που ξέρω ν’ ανακαλύπτω τα κρυμμένα πετροράδικα στις κρυψώνες τους.

Μου φτάνει που μ’ αγαπάνε τέσσερις άνθρωποι.

Πολύ…

Μου φτάνει που αγαπάω τέσσερις ανθρώπους.

Πολύ…

Που ξοδεύω τις ανάσες μου μόνο γι’ αυτούς.

Που δεν φοβάμαι να θυμάμαι.

Που δε με νοιάζει να με θυμούνται.

Που μπορώ και κλαίω ακόμα.

Και που τραγουδάω… μερικές φορές…

Που υπάρχουν μουσικές που με συναρπάζουν.

Και ευωδιές που με γοητεύουν…

.........................

الشاعر: أيليتيس اوديسيوس (Ελυτης Οδυσσεα / 1996 - 1911 -) من كبار شعراء اليونان في العصر الحديث. حصل على جائزة نوبل للاداب عام 1979. وله الكثير من الدواوين الشعرية

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (43)

This comment was minimized by the moderator on the site

من اجمل ما قرأت.
الشعر اليوناني شق طريقه للرواية ايضا. و كما نعلم الاوديسة مكتوبة بقالب شعري مع انها ملحمة او دراما. و زوربا لكزنتزاكيس اقرب ما تكون لقصيدة طويلة عن الرجولة و حب البحر و اللعب بتيار الحياة.

صالح الرزوق
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد والمترجم القدير
كانت لغة الملاحم الدرامية والاساطير كتبت شعرياً والشاعر هوميروس كتب الالياذة واوديسيا شعرياً . وحقاً لغة الروائي الكبير نيكوس كازانتزاكيس يخلط في لغة السرد النثر والشعر . وهناك له رواية تفوق شهرة رواية ( زوربا ) هي رواية ( التحرش الاخير ) تتناول سيرة حياة السيد المسيح بشكل ساخر جداً . ولكن لم يحكم عليه بشرعية قتله , وانما كرم بأن اكبر المطارات اليونانية التي تستقبل الملايين , مطار كريت بأسمه

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الصديق الجميل جمعة عبد الله

يسعدني جداً أن أتابع ترجماتك لأنني أشعر أنك ستستمر في شق طريقك الجديد في الترجمة عن اليونانية، وفي الشعر خصوصاً وهو برأيي أصعب الآداب على الإطلاق.

القصيدة هذه أوحت لي بأن الشاعر كتبها في وقت متأخر من حياته (سن ما بعد التقاعد).. وإذا كان حدسي صحيحاً، فهذا يعني أن الشاعر كان فكره متقداً حتى نهاية عمره. أغلب الناس (المسالمون خصوصاً) يأخذ هذا الجانب من الحياة اليومية.. فيشغله حبه لأولاده وأحفاده عن أي شئ آخر عرفه في حياته. وتتركز عواطفه على بضعة أشخاص وبعض الذكريات العزيزة والاستمتاع بمناظر الثلج، وهكذا تجري حياته حتى آخر لحظة..

إستطعت أخي جمعة بمهارة نقل تلك المشاعر وتوظيف تمكنك من اللغة اليونانية في إيصال أحاسيس الشاعر التي اقتصرت على بعض الأشياء في حياته التي ربما كانت في يوم ما صاخبة، فقد عاش الحرب العالمية الثانية وعاش فترة الحكم الدكتاتوري في اليونان.. ولكنه في هذه القصيدة يبدو وكأنه قد تصالح مع عمره ولم يبقى من ذلك الصخب إلا هذا السلام...

دمت أخي الحبيب أبا سلام بخير وعافية

عامر السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخ العزيز عامر
اعتقد حدسك صحيح ومصيب , بأن القصيدة كتبت في وقت متأخر من حياته , واعتقد ربما كتبت بعدما رفض منصب رئيس الجمهورية , لانه كما صرح آنذاك بأنه يفضل الشعر على المنصب . وقصيدته ( شمس العدالة ) يعتبرها الكثير بمثابة النشيد الوطني اليوناني . وحياته الطويلة اتسمت بالكفاح والنضال , ضد الغزو الالماني النازي , وضد نظام الحكم الدكتاتوري . حياته مفعمة بالبساطة
تحياتي ايها الاخ العزيز

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الكريم جمعة عبد الله،

نص قوي يصور مصدر سعادة داخلية لا يكون للعوامل الخارجية إلا تأثير الشرارة، لأن محركها ذاتي الدفع، مستقل عن القوى الخارجية يدل على ذلك:

أصرف خفقات أنفاسي عليهم
لا يهمني التذكر
ولا اخشى أذا لم يتذكروني

طوباوية النص وطيدة الصلة بثقافة التأمل أو الحضور الكامل، حيث يكون التواجد الكلي حسيا وتأمل الأشياء لذاتيتها فحسب مصدر انتشاء وحلول في اللحظة الحاضرة:

توجد موسيقى تهز مشاعري
والروائح العطرة تبهرني

وكشرط أساسي لهذه الحالة يتم تقبل المشاعر كما هي دون السعي لرفضها أو التأثير على مسار تدفقها، وبالتالي يكون الإنتماء نهائياً للواقع دون سعي لتحويره، فعوض مقاومته يتم استيعابه:

أستطيع أن ابكي
وبعض الاحيان أغني

النظرة إلى الواقع تكون إذن عبر موشور الحياد، فلا يهدف الشاعر إلى التركيز مثلا على قسوة فصل الشتاء، وانما تحتل بساطة الأشياء الموقع الركيزي في المشهد:

في الشتاءات القاسية، تسقط الثلوج على المنازل
أعرف أين أجد المتاجر الحجرية المخفية في مخابئها

أستاذي القدير جمعة عبدالله، ترجمتك واختيارك للنص موفق وأساسي في رأيي لأنه يحمل إلى ثقافتنا ركيزة حكمة أساسية متطورة في ثقافات أخرى مختلفة عنا جغرافيا و زمنيا فكان اسهامك في ترجمة قصيدة جميلة استلهام لحكمة الشعوب الأخرى وهذه في رأيي أكمل وأرقى مهمات الترجمة.

دمت سيدي في كامل بهاء الإبداع،

مع ودي الخالص والدائم.

ياسين الخراساني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير ياسين الخراساني
اعجبتني في تحليلك النقدي , واجدك هذه المرة بمنصات ناقد موضوعي جاد , وهذا مايبعث الفرح والبهجة في تبادل الاراء , افضل الف مرة من المدح الذي لا يقدم شيئاً . لذلك احترم تحليلك وتشخيصك الموضوعي لصور القصيدة . وانت قدير في الخيال الشعري وتصوراته في مديات الحياة والواقع
تحياتي ودمت بخير وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

يكفيني أن يحبوني اربعة أشخاص

للغاية

ويكفيني أن احب اربعة أشخاص

للغاية

أصرف خفقات أنفاسي عليهم

لا يهمني التذكر

ولا اخشى أذا لم يتذكروني

أستطيع أن ابكي

وبعض الاحيان أغني

توجد موسيقى تهز مشاعري

والروائح العطرة تبهرني

الاديب والمترجم اللامع الاخ جمعة عبدالله
قصيدة جميلة بحق وترجمة بارعة لروح القصيدة. لا أفهم باليونانية ولكني اخالك نقلت احاسيس الشاعر نقلا صادقا.
في أواخر العمر (ومن تجربتي ايضا) يعمد الانسان الى الاقلال من صداقاته والابقاء على عدد محدود جدا، فكثرة الاصدقاء
تعني توزيع الوفاء بينهم وهذا يحتاج الى طاقة لا تتوفر في اواخر الايام. هذا بالتأكيد ماقصده الشاعر بالابيات التي اقتطعتها
من القصيدة.
دمت مبدعا يا أستاذ جمعة

عادل الحنظل
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخ العزيز والشاعر القدير عادل الحنظل
اشكرك من اعماق قلبي الى الاضافات القيمة في قطار رحلة العمر , لا يتحمل ركاب اكثر من اللازم . وانما يكفي القليل منهم , حتى يوزع عليهم الوفاء والاخوة الناصعة
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

جميلة هي، بل عميقة لدرجة العشق، العلاقة بين السعادة والبساطة
الشيء البارز هذه الرقة والغذوبة التي تحملها ترجمة النص، كأن النص يقول نفسه ببساطة لم نعهدها
وهو دفق لغوي سهل كسهولة الفكرة. والبساطة بالأساس فلسفة ترى في العالم عمقاً شفافاً لحياة يجب أن تعاش
البساطة معنى يفك اشكال العالم والحياة وليست استسلاماً. هي تثبت أن الحياة بضعة أنفاس وأناس ثم لا فرق بين التذكر والنسيان

طابت أوقاتكم ودام إبداعك أ. عبد الله جمعة

سامي عبد العال
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب والكاتب القدير الاستاذ سامي عبدالعال
تعليق منعش لانه يتضمن رؤية فلسفية وفكرية على منصات القصيدة. في العلاقة بين السعادة والبساطة . اتفق معك في التحليل الصائب
ودمت في خير وصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

صديقي الأديب والناقد والمترجم الأستاذ جمعة
أجمل التحايا
أشكرك على هذا النص الجميل.
قليل هو عدد المترجمين الذين ينقلون إلينا القصائد من لغاتٍ كاليونانية.
أعلم أن هناك عددًا غير قليل من العرب يعيشون في اليونان ويتحدثون اليونانية بطلاقة. ولكن من يتقن اللغة الأدبية وله شغف بالشعر والأدب وحب بنقل جمالهما إلى القارئ العربي كما تفعل أنت؟

لقد ترجمت قصائد محدودة عن اليونانية ولكن عبر لغة وسيطة هي الإنكليزية.

ملاحظة صغيرة. ورد سهوا في ترجمتك: يكفيني أن يحبوني اربعة أشخاص/للغاية
وطبعًا نقول: يكفيني أن يحبوني اربعة أشخاص

لكن لا يعني ذلك أن هذا الاستعمال غير وارد على الإطلاق. إذ هناك عبارة "أكلوني البراغيث" المشهورة عند النحويين. فقد كانت تستعملها بعض القبائل القديمة، واليوم تشيع هذه الصيغة في لهجاتنا العربية المحلية.

أما كلمة للغاية فقد فهمت منها أنك تعني "حبًا جمًّا".

سعيد بهذه القصيدة وترجمتها، وحقًا تتحقق السعادة من خلال أشياء صغيرة

لا فض فوك صديقي العزيز.

نزار سرطاوي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب والمترجم القدير الاستاذ نزار سرطاوي
يسعدني تعليك وملاحظتك ايها الصديق العزيز , لانك مترجم محترف بشكل راقي , وتعرف دقائق الترجمة . واتعلم منك في ملاحظاتك المصيبة . نعم مفردة للغاية تعني حباً جماً . لان نص الشعري يذكر مفردة ( πολϋ ) وتعني كثيراً . وهي مكررة في الشطرين . فقد وجدت تدوينها يشكل بعض الاخلال في سياق المعنى .
يكفيني ان يحبوني أربعة اشخاص
كثيراً
ويكفيني ان احب اربعة أشخاص
كثيراً
اما مفردة يكفيني فهي موجودة اصلاً ( يكفيني / Μου φτανει ) وهي مكررة ايضاً

وشكراً الى ملاحظاتك القيمة
ودمت بخير وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

آسف صديقي فقد قصدت: يكفيني أن يحبني أربعة أشخاص. فالمقصود هو "يحبني" عوضًا عن يحبوني. لذا أوردت قولهم: أكلوني البراغيث" بدلًا عن "أكلتني".
تحياتي

نزار سرطاوي
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد و المترجم الجميل جمعة عبدالله

السعادة تكمن في نفوسنا نحن يا جمعة
بانك تساهم و تعطي ما في قلبك ورحك
للثقافة و الأدب ..
النص باذخ في محتواه الإنساني و صداه...
واهبا للحياة عطرا ورمزا تطهيرا من كل يأس.

ترجمة.. كمويجات نهر تنسرح
يداعبها ثم يمتصها الضوء بتؤدة.

دمت متألقا أخي الحبيب

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

عزيزي الاديب والمترجم القدير
امام المترجم عدة خيارات في الاختيار المفردة من اصل المفردة الاصلية في القصيدة . مثلاً مفردة ( يحب ) جاءت بصيغة الفعل , فممكن ان تكون يحبني . او يحبوني , ولكن وجدت الثانية يحبوني اكثر وقع وتأثيراً من الصيغة الاولى حسب تصوري ,وانت اعلم بالترجمة الاحترافية , وفي اختيار المفردة
وشكراً للملاحظة
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخ العزيز والقدير زياد كامل السامرائي
حقاً ما تقول ان السعادة تكمن في ذات الانسان ان يكون بسيطاً ومتواضعاً . وخلال تصفحي لقصائد هذا الشاعر الكبير الذي رفض البهرجات الرسمية واختار الحياة المتواضعة , فحين كنت أقرأ قصائده الشعرية وجدت هذه القصيدة التي هزت مشاعري . واخترتها للترجمة
تحياتي ايها العزيز

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد و القارىء العميق الاخ عبد الله..
تحية و ودا .
ترجمة الشعر من اصعب الترجمات على الاطلاق ، لانها مقيدة بالإحساس و الشعور الانساني الذي لا يمكن ان يعرف مداه او درجة اشتعاله الا صاحب النص ، لأن الشعر مهما توسل المبتشرة و الوضوح يبقى في جانبه الانساني غامضا و مبهما . لان الظاهرة الانسانية الا يمكن تأطيرها او ضبطها تحت اي مسمى..
من هنا تظهر دربة المترجم و تمكنه من ادوات نقل النص بكامل توابله من لغة الى لغة .. احساسا و انزياحا و صورا وتكثيفا . ولا ييتطيع ان يترجم الشعر الا شاعرا ز فنانا مبدعا ذو احساس مرهف و سجية متقدة تستطيع الغور في نفسية الشاعر و الدنو منه الى اقرب مسافة ممكنة .
لقد وفقت اخي ع الله في نقل النص بكل أحاسيسه وأشجانه و كانه كتب بلغة الضاد . فعلا لقد صدق رولان بارت حين قال " ان الترجمة هي ولادة ثانية للنص" .
دمت مبدعا اخي ع الله
مودتي

محمد المهدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
حقاً ان ترجمة الشعر من اصعب الترجمات , لانها تدخل في عرين المشاعر والاحاسيس الشاعر . وليس لكل من يعرف اللغة بطلاقة ان يستطيع ان يترجم القصائد الشعرية , لانه ليس سهلاً الدخول في عمق الشاعر , بماذا يريد وما الغاية التي يريد ايصالها الى القارئ . لذلك اتفق معك بأن الترجمة ولادة ثانية للنص الشعري
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

جمعة عبدالله المترجم الجاد
وداً وداً

شكراً يا صديقي العزيز على هذه الترجمة الجميلة

هذه قصيدة اغريقية عميقة في بساطتها

اختيارك ذكي وجميل فهذا الصنف من القصائد لا يخسر من شعريته
الكثير بعد الترجمة بل يبقى محتفظاً
بزبدة القول

دمت في احسن حال أخي الحبيب جمعة

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز أبا نديم
ماذهبت اليه هو عين الصواب ايها الاخ العزيز وانت بارع في الترجمة والشعر وشؤون اللغة وصرفياتها . ورأيك محترم , لانك جدي وموضوعي في تقييمك , لذلك ينظرون اليك من منطلق الاعتزاز والاحترام , وخاصية البساطة والتواضع من عجينتك وسليقتك , لانك ترفض المدح الاخواني . وانما تريد ان تثبت قواعد الحوار وتبادل الاراء وهذا شيء جميل . في الثقافة والعقلية . وما نهدف اليه تقديم ما نستطيع تقديمه في المنصات الانسانية والثقافة المتفتحة على الاخرين بكل رحابة . احاول بجهدي المتواضع تقديم من الشعر اليوناني الحديث الشيء القليل بما استطيع . واختياري هذه القصيدة . هو زمن العنجهية والغطرسة واللهاث وراء المنصب , وهم بذلك يقتلون مفردات البساطة والتواضع . الى الوحشية الدموية . وهذا الشاعر الكبير مثال البساطة والتواضع
تحياتي ودمت بخير

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أستطيع أن اكون سعيداً في أبسط الاشياء

واصغر الاشياء

اليومية وعلى مدار اليوم

الأديب والناقد والمترجم القدير طاب يومكم
وكانما اراد الشاعر في هذه القصيدة ان يقول
ان للسعادة وجوه كثيرة وربما يجد الإنسان سعادته
في ابسط الاشياء اذاكان يمتلك الحكمة والقدرة اللازمة لتجعله سعيدا
وتلك سمة من سمات الشخصية القوية المتصالحة مع نفسها التي تتسم بالبساطة وحب الحياة بعيدا عن البهرجة الزائفة والمظاهر الخادعة
احسنتم الاختيار والترجمة
دام حرفكم ودمتم بخير وامان

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديبة والمترجمة وشاعرة الهايكو القديرة
تحياتي لكم واشكركم بما تفضلتم به من التحليل الحصيف وهو جزء من ابداعكم وانسانيتكم النبيلة . السعادة ليس بالمال والجاه وحده , وانما لها وجوه كثيرة ابرزها البساطة والتواضع والتصالح مع النفس , دون مخادعتها في البهرجة الحياتية الزائفة .
ودمتم بالف خير

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

جليلنا الكاتب والناقد والمترجم المثابر جمعة عبد الله

محبتي

لا يهمني التذكر
ولا أخشى أذا لم يتذكروني

نص رصين.. عابق بالمعدن الإنساني النفاذ.. كرغيف خبز
ساخن.. مغسولا بالتواضع.. ومطيبا بالكبرياء.. يبتكر اجنحته
لا للطيران ولكن لقتل العناد ووحشية الجشع الفاجر..

اختيار مجيد مغموس بترجمة متلألئة..

دمت ابدا بعافية

طارق الحلفي
This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز أبا فرات
ملهم في التعليقات الشفافة كما انت في الصياغة الشعرية الراقية . حقاً ان المعدن الاصيل للانسان , هي البساطة والتواضع .
اشكرك ايها الاخ العزيز والقدير

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

سلام الله عليك ياكبيرنا المتواضع..
اخي عبد الله بالرغم من الالم قرات هذه الترجمة اكثر من مرة ..اانه ترجمة جميلة تتيح للقارئ العربي الاطلاع على صوت ادبي متميز، يعد من عظماء الشعر العالمي ..
ومن هنا سمحت لنا اناملك السحرية ان نقترب ولو قليلا من هذا اللحن الانساني الذي تساقط مطره على كل قارات العالم..
ولو كنت في كامل صحتي لعلقت على هذه الترجمة السلسة بشئ من التفصيل ..
اخي عبد الله اشكرك الف مرة ومرة على وقوفك بجانبي ايها العربي المملوء بالنبل والصفاء والمحبة والصدق..
ادام الله عزك وحضورك..
ودمت في صحة وعافية يا استاذنا الكبير المتواضع....
وكم اعجبني قول اهذا لشاعر

أستطيع أن ابكي

وبعض الاحيان أغني

توجد موسيقى تهز مشاعري

والروائح العطرة تبهرني

قدور رحماني
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد الكبير والمترجم العزيز جمعة عبدالله ...قصيدة يونانية رائعة واختيارك لمثل هذه النصوص هو الأروع ..نص متدفق نحو الشعور النفسي وخطابها الداخلي والذي يمر به كل شخص على البسيطة ..( عميقة في بساطتها ) كما قال الشاعر جمال مصطفى في تعليقه ..واختيار الرقم 4 ومن الأسبوع اختار فقط الآحاد أذهب إلى تحليل الشاعر عادل الحنظل في أن القصيدة هي للتقليل من الصداقة إضافة إلى مقصد للنص وهو اختيار العيش البسيط ..الخ .
عموما هي عميقة ومدهشة ...والشكر لك في الأختيار الموفق .
دمت بخير ..

نجيب القرن
This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز الشاعر القدير نجيب القرن
اشكرك من اعماق قلبي على رضاءك عن الترجمة . نعم انها البساطة في الحياة والبساطة في اختيار الاصدقاء . واختيار العيش البسيط . وهذا الشاعر عرف بالكفاح الحياتي من اجل الوطن والبساطة لم نألفها في البلدان العربية وحكامها , لم يذكر التاريخ بأن احدهم رفض منصب رئيس الجمهورية , ويفضل الشعر على المنصب . ولكن التاريخ العربي يعج بمئات الامثلة الطمع في المنصب او الكرسي الى حد خراب وحرق الحرث والنسل , حتى على الآف الجماجم من الابرياء من اجل المنصب
تحياتي ودمت بخير

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب العزيز الاستاذ قدور رحماني
فرحة عزيزة حين طل هلال ابن الجزائر
والحمد لله على السلامة والصحة والشفاء العاجل
لقد اقلقتنا ايها العزيز بالحادث المؤسف . وكانت قلوبنا معلقة بسماع اخبارك حتى نطمئن . وبهذا الخصوص اشكر الاستاذ ايمن رحماني من اعماق قلبي لدوره المشرف . حيث هدأ قلقنا وطمئننا بأن صحتك تتحسن وستكون قريباً بيننا . ووعدنا ستكون في الايام القليلة بيننا نشمخ بك , وتكون حاضرنا بيننا . فله الف شكر . لانك معدنك اصيل وانت جقاً ابن الجزائر العظيمة , بما تملك من خصال انسانية , قبل ان تكون شامخاً في الابداع المرموق .
ودمت بالف خير وصحة بالشفاء العاجل بعون الله تعالى
تحياتي الاخوية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد والمترجم المبدع
الصديق/ جمعة عبدالله

(( إن مهمة الشاعر أن ينثر في الظلام قطرات من النور )). إيليتيس أوديسيوس

أخي العزيز - جمعة - أراك تمرر منديل ترجمتك الحريرية الناعمة على رهافة وبساطة نص الشاعر الكبير - إيليتيس أوديسيوس - وهو يودع العقد السادس من عمره مودعا السوريالية الثورية ! وكل المدارس السابقة التي تأثر بها ، مشغولا بالطبيعة وبساطتها وجمالها الطبيعي الخالي من المكياج والبهرج مكتشفا سعادته فيها.

نعم نعم نعم يا صديقي
ليس السعادة وحدها في البساطة بل الجمال أيضا.
الجمال والسعادة يكمنان في البساطة.
البساطة بكل شيء . نمط الحياة : الملبس المأكل ، في العلاقات الإنسانية حتى في الشعر والحب وعدم التكلف والبهرجة !!!

سعيد أنا أخي - جمعة - أنك مستمر في الترجمة من الإغريقية. وهذا ما كنت أريده منك وأطمح أليه !

دمت بألق وعطاء مستمر

حسين السوداني
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخ الاعز حسين السوداني
روعة الاختيار نص من اقوال شاعر اليونان الكبير اوديسيوس ( في اليونان يطلق علي اوذيسيا ) . نعم اتفق معك ان حياته تمثلت في الكفاح المتواصل طوال عمره الطويل ( ربما سأختار قصيدة من قصائده الثورية بموسيقى الموسيقار العالمي ميكس ثيدروداكيس وقد تعاون مع الشاعر في الكثير من القصائد تحولت الى تحف موسيقية مدهشة ) . لقد تحولت صحيفة المثقف مدرسة من الادباء المحترفين في الترجمة الابداعية منهم . انت عن الشعر الجيكي , والاخ العزيز عامر عن الشعر المجري . والاستاذ المحترف في مهارة الترجمة نزار سرطاوي . الاستاذ عادل صالح الزبيدي . الاستاذ صالح الرزوق . الاستاذ محمد الصالح الغريس عن الفرنسية وغيرهم . يرفدون صحيفة المثقف بروائع الشعر العالمي . اما أنا على قدر محاولاتي المتواضعة . اشكرك رضاءك عن الترجمة والاختيار . وانت ماهر في الترجمة الابداعية الدقيقة في الابداع
تحياتي
ودمت بخير وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

تحية الشكر والتقدير على الإطلالة من هذه الشرفات التي تجعلنا نرى عوالم أخرى....

سُوف عبيد ـ تونس
This comment was minimized by the moderator on the site

الشكر الى صديقي الاديب القدير الاستاذ سُوف عبيد
على هذا الاطراء . نعم التنوع الثقافي يحمل أهمية بالغة في حياتنا
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد والمترجم القدير جمعة عبدالله
شكرا لهذه القصيدة الرائعة والاختيار ألاروع

قصيدة تختصر حكمة البشرية على مر تاريخها لتقدم المعنى الحقيقي للسعادة. انها فعلا بهذه البساطة.
الرسالة التي تحملها قصيدة الشاعر الكبير هي الأخرى بهذه البساطة: ليست سعيا محموما من اجل المال او السلطة ، ليست صراعا دمويا من اجل اخضاع الناس والهيمنة عليهم والتحكم بمقدراتهم، وليست بحثا عن ابشع الطرق والوسائل من اجل سلب الناس حقوقهم وحرياتهم...
ولكن مع الأسف لم يفهم من البشرية هذه الحقيقة الا القلة، وتشهد حقب التاريخ كلها على ذلك بما شهدته من مآس وآلام وكوارث كانت أسبابها سلوك اعقد واخبث الطرق بحثا عن سعادة مزيفة هي في حقيقتها تعاسة يسببها الانسان الضال لنفسه ولغيره.
دمت مبدعا قديرا اخي أستاذ جمعة...

عادل صالح الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب والمترجم القدير الاستاذ عادل صالح الزبيدي
ما ذهبت اليه عين الصواب . نعم هناك صراع دموي على اخضاع الناس بالهيمنة والاكراه . وهم ضد البساطة في السلوك والتصرفات وهم يسلبون حقوق الناس وحريتهم وخبز عيشهم ورزقهم . ولكن مع الاسف ان السعادة المزيفة هي السائدة في واقعنا . تعاسة الاكثرية . وجشع الاقلية في الاستيلاء والاستحواذ .
اشكرك على تقييمك وانت مترجم محترف ببراعة فذة
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذ جمعة
يكفيني ان اوقد شمعة اتامل باللهب المتراقص
يكفيني ان انظر اتمعن في وجه صغرى احفادي
يكفيني ان اتذكرني طفلة تتوسد كف الاحلام
يكفيني ان اتذكر بيتين من الشعر اعشقهما حتى الموت
يكفيني ان اتذكرني اغسل قدمي بماء الدجلة
يكفيني ان اتخيلني امشي بازقة منطقتي تحت ظلال الاشجار
يكفيني وانا المحظورة صحيا ان انظر لسماء غابت عن عيني وطيور هجرت نظري
يكفيني ان اتخيل دنيا واناس وورود

شكرا استاذ جمعة ترجمتك اوحت لي واقنعتني بالبساطة التي نعيشها اليوم بفضل كورونا ابعدها الله عنا وعنكم وعن كل خلقه دمت

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

سرني واثلج قلبي سلامة الاستاذ قدور رحما ني حيث اطلعت على التعليق الذي كتبه هنا

حمدا لله وشكرا على فضله واحسانه

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديبة القديرة سمية العبيدي
اشكركم وقد اعجبتني القطعة الشعرية التي تتوسم البساطة والتواضع في السلوك الحياتي
تحياتي الاخوية لكم

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الأديب المترجم جمعة عبد الله
أسعد الله صباحك بكل خير

أنت دائما تترجم لنا ما هو نافع ومفيد فجزاك الله خيراً. العرب يرددون القناعة كنز لا يفنى لكنهم لا يطبقون ذلك. فها هي شعوب النفط تعبد الدولار وتنسى الاخلاق والمبادئ. البساطة هي القناعة. وهي حقاً تجلب السعادة وتبعد الإنسان عن التوحش. فعندما يكون الإنسان قنوعاً يشعر بجمال ذاته فيرى كل شيء جميلاً من حوله. البساطة في المأكل والبساطة في الملبس وحتى البساطة في عبادة الله تجعل الإنسان جميلاً وعظيماً.
اخترت فأحسنت الاختيار وترجمت فأبدعت حفظك الله ورعاك.

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب والشاعر القدير الاستاذ حسين فاعور الساعدي
اشكرك يا اخي العزيز بما تفضلت به , هذا عين الصواب للاديب والمثقف الملتزم كما انت في عطاءك الادبي المرموق في العطاء الانساني ومناصراً لقضايا الشعوب المشروعة
ودمت بخير وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

لاديبة القديرة سمية العبيدي
اشكركم وقد اعجبتني القطعة الشعرية التي تتوسم البساطة والتواضع في السلوك الحياتي
تحياتي الاخوية لكم

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز الأديب والناقد والمترجم الأستاذ جمعة عبد الله المحترم:
تحياتي القلبية وصبحكم الله بالخير والعافية والطمأنية والأمان .
أخي العزيز أبا السلام والمحبة ، اني من خلال متابعتي لأبداعاتك الرائعة والمتواصلة والمتعددة الجوانب في الأدب والسياسة والثقافة ، لاحظت انك لست عشوائيا في الأختيار ، وانما تختار وتنتقي الأفضل والذي يتناغم مع الحدث والساعة ، حتى لا يكون القارئ في وادٍ والموضوع في وادٍ آخر !
وهذا دليل على النباهة والوعي والفطنة ، والأرتباط المتواصل مع ما يدور من حولك من جديد .
دمت أخا وصديقا ومبدعا خلاقا

محبتي وفائق احترامي
أخوك:ابراهيم

الدكتور ابراهيم الخزعلي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخ الاعز الدكتور ابراهيم
تحياتي الاخوية
طبعاً يا عزيزي مثل ما انت تختار النصوص الابداعية الدسمة والساخنة من الواقع المأزوم والكئيب . هكذا ينبغي للكاتب والاديب الملتزم , ان يختار مواضيعه ان يستلهم مجريات الواقع وابجديته . ان تكون نصوصه بنت الحاضر والساعة في مجريات الاحداث الساخنة . وهذا ما نستطيع ان نقدمه بجهودنا المتواضعة.
ودمت بخير وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز الأديب والناقد والمترجم الأستاذ جمعة عبد الله المحترم:
تحياتي القلبية وصبحكم الله بالخير والعافية والطمأنية والأمان .
أخي العزيز أبا السلام والمحبة ، اني من خلال متابعتي لأبداعاتك الرائعة والمتواصلة والمتعددة الجوانب في الأدب والسياسة والثقافة ، لاحظت انك لست عشوائيا في الأختيار ، وانما تختار وتنتقي الأفضل والذي يتناغم مع الحدث والساعة ، حتى لا يكون القارئ في وادٍ والموضوع في وادٍ آخر !
وهذا دليل على النباهة والوعي والفطنة ، والأرتباط المتواصل مع ما يدور من حولك من جديد .
دمت أخا وصديقا ومبدعا خلاقا

محبتي وفائق احترامي
أخوك:ابراهيم

الدكتور ابراهيم الخزعلي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5017 المصادف: 2020-05-31 04:44:20