 نصوص أدبية

جراثيم ملثمة

حسين حسن التلسينيجراثيم ملثمة ومجنونةْ

وفي هاماتها ظلمات مزبلة الغباءِ

وبين عروقها غليان أنياب الوباءِ

جراثيم ملثمة ومولعة بصحراءِ الشقاءِ

تلاحق كل قلب يرتدي ثوب الضياءِ

وقبعة الشتاءِ

تلاحق كل كف دافق بحليب أحشاءِ الصفاءِ

وينمو فيهِ دوماً

كل تفاح ورمان وأزهار وزيتونةْ

***

جراثيمٌ ملثمة وملعونةْ

رمتْ ثوب السعير

على الحروف الهاطلات من السماءِ

وتحت رؤوسنا وضعتْ وسادات الفناءِ

فجف الكحل في مُقل الثرى

وغدتْ برمح الحزن مطعونةْ

***

جراثيم ملثمة وملغومةْ

ترى في الإنتحار وهولهِ وسط الجموعِ

أناشيد الشموعِ

ومنديل الدموعِ

وأنهاراً تُقبِّلها أزاهير الخزامى

وخبزاً ينتشي دوماً على راح اليتامى

وصداحاً يوكر في حديث الأنبياءِ

يغرد بين خفق سلال شهد الأولياءِ

يُحلق في صفاءِ سماءِ جمع الأتقياءِ

ومسكاً بين خصْلات الحياةِ

وصومعة تنادي للصلاةِ

وفوزاً بالشهادة بالجنانِ

بحوريَّات خالقنا الحسانِ

جراثيمٌ ملثمة ومسمومةْ

***

شعر: حسين حسن التلسيني

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب القدير
روعة الصياغات الشعرية المتألقة في الرؤيا والترميز الدال , في مدلولاته العميقة في التعبير , في ملاحقة ورصد اشياء الواقع المقلوب على رأسه .. نعم هذا قدرنا الاسود والاعمى واللعين . ان تسطو علينا وتغزونا جراثيم ملثمة ومجنونة . في طاعونها واوبأتها المسمومة , في عقليتها الظلامية والخرافية . جراثيم لبست ثوب الوصاية الالهية زوراً وبهتاناً , لتلاحق كل ماهو جميل في الحياة . جراثيم ملثمة لبست ثوب السعير بالجريمة والحقد الاعمى . من اجل دفع الواقع الى الانتحار برخص زهيد
جراثيم ملثمة ومجنونةْ

وفي هاماتها ظلمات مزبلة الغباءِ

وبين عروقها غليان أنياب الوباءِ

جراثيم ملثمة ومولعة بصحراءِ الشقاءِ

تلاحق كل قلب يرتدي ثوب الضياءِ
حياتي بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أســــتاذي المبــــدع : جمعـــة عبد اللـــه
رمضـــان كريــــم وكل عــام وأنتـــم في
رعايـــــة اللــــه وحفظـــــه وبعــد : انَّ
قلمـــكم الســــيَّال ثــــروة لاتقـــدر بثمـن .
ودمتــم بفــرح وســـلام وعــز دائــــــم .

حســـين حســـن التلســـيني
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب القدير
روعة الصياغات الشعرية المتألقة في الرؤيا والترميز الدال , في مدلولاته العميقة في التعبير , في ملاحقة ورصد اشياء الواقع المقلوب على رأسه .. نعم هذا قدرنا الاسود والاعمى واللعين . ان تسطو علينا وتغزونا جراثيم ملثمة ومجنونة . في طاعونها واوبأتها المسمومة , في عقليتها الظلامية والخرافية . جراثيم لبست ثوب الوصاية الالهية زوراً وبهتاناً , لتلاحق كل ماهو جميل في الحياة . جراثيم ملثمة لبست ثوب السعير بالجريمة والحقد الاعمى . من اجل دفع الواقع الى الانتحار برخص زهيد
جراثيم ملثمة ومجنونةْ

وفي هاماتها ظلمات مزبلة الغباءِ

وبين عروقها غليان أنياب الوباءِ

جراثيم ملثمة ومولعة بصحراءِ الشقاءِ

تلاحق كل قلب يرتدي ثوب الضياءِ
حياتي بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أســــتاذي المبــــدع : جمعـــة عبد اللـــه
رمضـــان كريــــم وكل عــام وأنتـــم في
رعايـــــة اللــــه وحفظـــــه وبعــد : انَّ
قلمـــكم الســــيَّال ثــــروة لاتقـــدر بثمـن ولكن وللأســف الشـــديـــد لاأحــد يســأل عن المبــــدعيــــن لاأحــد يضــــع
حـداً ولاحـلاً لمعــانــاتهــم وهذا هو الظلم
بعينــه وختــاماً :
أنشــد الشـــاعر العــراقي (ابـراهيـم الوائــلي ) رحمـهُ الله قائـــلاً :
تفنــن الظلــم حتى صـــار مهـزلـة
وأصبـح العـدل من بعض الخـرافات
إنَّ المصـــــالـح إن قلتْ وإنْ كثــرتْ
لاشيء ينجـزهــا غيــر الوســاطـات
دنيـــا وأيســر شـيء في حقيبتهــا
سحـق الضعيـف وإنكـار المســـاواة
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتـــه
(*) محبــكم في اللــــــه :
حســين حســـن التلســـيني/ نينـوى

حســـين حســـن التلســـيني
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4633 المصادف: 2019-05-13 08:57:26