 نصوص أدبية

ماذا تعني كوردي؟

سيروان ياملكيأذكرُ كنتُ صغيراً

أسألُ أُمّي..

ماذا تعني يا أُمّاهُ كوردي؟

تعني يا ولدي يا أغلى من عُمُري..

أن تُخلصَ في عملِكْ

أن تتفانى من أجل كرامَةِ بيتِكْ

أن لا تكرهَ أحداً

أن لا تجرحَ قلبا

أن لا تقتُلَ نفساً

مهما بلغتْ بكَ آفاتُ الدَّهرِ

ماتتْ أُمّي وأنا طفلٌ

لم أسألْها..

ماذا أفعلُ يا أُمّاهُ

لو هُمْ طعنوا ظهري؟

***

سيروان ياملكي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

الطعنات بالظهر لا تميز بين العرب و الكرد، و الملتزم و العدمي. الصراع على المنطقة يحول حياتنا الى واحد من اثنين: يوتوبيا او مدن شريرة.
القصيدة مؤلمة.
فقد طعنوا العربي اولا.
ثم باشروا بالكرد.
ماذا يعني ان تفقد سوريا ٨ كم من حدودها الشمالية في يومين؟!!..

صالح الرزوق
This comment was minimized by the moderator on the site

الدكتور صالح الرزوق المحترم
تحية بعبق الياسمين لأديب أرض الياسمين..
رغم أننا مختلفون داراً....."ولكن كلنا في الهمِّ شرقُ"
صحيح ما تفضلت به.. أن الطعنات في الظهر لا تميز بين هذا وذاك، وحتى إن كانت في الصدر سيدي الأديب.
لذا أمي لم تعلمني مبادئ التعصب القومي الشوفيني الأعمى ولم تذكر لي حتى مفردة (القومية) لأتفاضل بها على الغير،
بل علمتني ما يغاير ذلك تماما.
علمتني المبادئ التي يجب أن يتحلى بها كل من ينتمي للإنسانية فحسب ولم تقل لي مَن طُعن قبل مَن.
قلب كل شريف على وجه المعمورة (والتي باتت خربة) مع سورية الياسمين.
تحية ود واحترام لمروركم الكريم ومداخلتكم القيمة.

سيروان ياملكي
This comment was minimized by the moderator on the site

الفنان والشاعر القدير
لك القدرة المتمكنة في صياغة الومضة الشعرية في صورتها البليغة في التعبير . هكذا بالوعة غاب عن الطفل ان يسأل أمه ( ماذا أفعلُ يا أُمّاهُ / لو هُمْ طعنوا ظهري؟ ) هذه الغصة والوجع والمعاناة ومحنة الكورد . ماذا يفعلون بالذين يطعنونهم بالظهر . بخنجر الغدر والحقد ولانتقام الاعمى . هكذا يولد الكوردي يحمل معاناة السؤال . يحمل المحنة الحياتية بالسؤال . والكورد اليوم يتعرضون الى ابادة حقيقية من السلطان العثماني المتهور بالحقد الاعمى على الكورد . الدكتاتور اردوغان الارعن . الذي يريد ان يعيد امجاد اجداده بالقتل والجرائم والابادة . كما فعلوا في ابادة الشعب الارمني . كما فعلوا في ابادة اليونايين ( البوند ). ولكن الكوردي اليوم تعلم ان يقاوم ويتحدى . من اجل ارضه وكرامته وعزته . قبل ايام شاهدت جلسات البرلمان التركي . وشاهدت البطل الشجاع النائب الكردي ( طبعا بالترجمة ) حين وقف بشموخ الاسود يتحدى القتل والاجرام بحق شعبه الكوردي . وتعالت اصوات اعضاء البرلمانيين , في صيحاتهم . اقتلوا هذا الارهابي برصاصة في الرأس . اجاب بشموخ وتحدي , اتم مجرمون لا تعرفون سوى لغة الدم والقتل , انتم الوحشيون والارهابيون والقتلة . وشرف عظيم ان اقتل في سبيل شعبي . وانتم اليوم تمارسون القتل الجماعي بالابادة في شعبي . وانا ليس افضل من الذين قتلتموهم بحقدكم الوحشي . وشرف ان اقتل منكم يها القتلة الجبناء . وسوف التاريخ سيكتب عنكم بالعار الاسود . واذا هدمتم مدننا , فغد سنبنيها من جدي . وان قتلتم رجالنا ونساءنا فغد سيولد الف شجاع وشجاعة من شعبي البطل . انتم اعداءنا تريدون حرب ابادة . ونحن شعب يحب السلام . انتم اعداء الانسانية . يرد عليه رئيس البرلمان , بانه سيحاكم كارهابي عشرة سنوات سجن بتهمة الارهاب . يرد عليه لا يهمني سنوات سجنكم , وحتى لو اموت واعود الى الحياة سأدافع اكثر عن شعبي . الذي يقتل بأيديكم الجبانة . لا تتصوروا ان الشعب الكوردي سيموت . انه اقوى منكم ايها الجبناء القتلة والمجرمون .
تحياتي لكم بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

أستاذي الأديب والناقد الكبير جمعة عبدالله المبجل.
تحية محبة واحترام كبيرين وشكر وامتنان جزيلين لوقتك الثمين ومرورك الكريم على هذا الجرح الذي يعاني منه لا الأكراد فحسب بل كل نبض وفكر حر في عالمنا الصغير المتورط بمسخ من أشباه الرجال وأقزام السلاطين.
أراني لست وحدي في معركتي سيدي بمرورك الصارخ بوجه الظلم فكل حرف خطه نبضك الحر يعادل ألف ألف مقاتل بجانبي أستاذي النبيل.
أنحني أمام أدبكم وموقفكم دمتم بخير وعز وسلام.

سيروان ياملكي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4791 المصادف: 2019-10-18 01:55:01