 نصوص أدبية

حبّ العراق

عامر هاديحبُّ العراقِ عميقٌ في شراييني

               متى ظمئتُ فهذا الحبّ يرويني

متى ظمئتُ سقاني من ندى سَحَرٍ

                  عذبٍ ينام على ورد البساتينِ

وإنْ شكى عطشاً أسقيتهُ من دمي

                     فذي دمانا لهُ أزكى قرابينِ

ياصابراً ولهيب الحرب يحرقه

                 متى تؤوبُ الى ظلّ الرياحينِ

متى تؤوبُ ونلقي رمح صولتنا

            فذي الجسوم غدتْ نهْب السكاكينِ

ألْفانِ مرّتْ وهذي الأرض تشربنا

               دماً ودمعاً على مرأى الملايينِ 

ألْفانِ مرّتْ وسيف الغدر ينهشنا

                لحْماً وعظماً بلا عقلٍ ولا دينِ    

وأخْوة الدم إن صاحوا ركضنا لها

             ركض الليوث الى سوح الميادينِ  

سلْمٌ اذا جنحوا حربٌ اذا احْتَدَمتْ 

                   كَراً نكرُّ وهم فرّوا من البِينِ 

فهلْ وُلِدنا على ظهر الجياد وَهُمْ

                 قد كان مولدهم ظهر البراذينِ

قلْ للغزاة دمانا لن تسيل سُدى

            نشوي المُسيل على جمر الكوانينِ

هم يعرفون هنا أُسْدٌ وقسورةٌ

                    وأنت عنوانها يوم العناوينِ

وانت أهزوجة الدنيا وفرحتها

                  وأنت يابلدي صدر الدواوينِ

ما كان صبرك الا صبر مقتدرٍ

                    ماعاد يرهبه إفك الشياطينِ

أنّى نسير  فصوت النصر في فمنا

                  وإنْ أمرتَ بطشنا بالسلاطينِ

منّا الحسين وفينا سرّ ثورته

                     متى ظُلِمنا فويلٌ للفراعينِ

                ***

عامر هادي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (9)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر عامر هادي هذه اول مرة اقرأ لكم قصيدة خب وطنية بامتياز جاءت كلاسيكية في مبناها ومعناها وقد وفقت في القافية والروي أيما توفيق تقبل عاطر تحاياي

د. وليد العرفي
This comment was minimized by the moderator on the site

دكتورنا العزيز وليد العرفي المحترم

اسعدني مروركم الطيب كثيرا
فشكرا جزيلا لهذا المرور الرائع
والكلمات الطيبة
شكرا جزيلا لكم

عامر هادي
This comment was minimized by the moderator on the site

دكتورنا العزيز وليد العرفي

اسمو بمروركم الطيب
وكلماتكم الجميلة
التي تصدر عن ذوق رفيع للابداع والجمال
تحفزني كلماتكم الرائعة نحو الافضل
فشكرا جزيلا

عامر هادي
This comment was minimized by the moderator on the site

حبّ العراق... قصيدة تمجد الحب والولاء للعراق الحبيب وقد جاءت
محكمة البنيان ساحرة البيان على نغم البسيط الذي زادها عمقا وتوغلا
في المعنى الذي يناشد الحب .
كنت هنا أستنشق عطر حرفك الجميل بين نهاية كل نون ونون
تقبل تحياتي أستاذ عامر هادي. ودمت في رعاية الله وحفظه.

الأستاذ / تواتيت نصرالدين - الجزائر
This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ تواتيت نصر الدين المحترم

كلماتكم الرائعة التي تشيد بالنص
كأنها قصيدة
بوركتم وبورك هذا المرور الرائع
والتعليق الاجمل
نمنح العراق مانستطيع من حب
سيدي الفاضل
محبتي وتقديري لكم

عامر هادي
This comment was minimized by the moderator on the site

رائع جدا استاذ عامر
رفعت العراق واعطيته حقه ومكانته ولكننا ابتلينا لا اقول كادباء وانما كمواطنين عراقيين بحكام يجهلون العراق وتاريخه ومكانته بين الامم . ومتأكد العراق سيبقى عاليا بابنائه وقصيدتك دليل على ذلك .

قيس العذاري
This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ قيس العذاري المحترم

الرائع هو جمال مروركم وروعة كلماتكم
العراق الابي الذي يعد اقدم من وجد على
الارض لن ينحني للعاديات
بل العادياتُ أمامه تنحني

إذا مشينا إلى أمرٍ سنبلغه
ولن تُردَّ سيولاً حين تنهمــرُ

عامر هادي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
هذا الحب الصافي بالعشق الى الوطن وحب العراق , بهذه الصياغة الشعرية الطافحة بالجمال والرؤية والوطنية , بهذه الصور التي تستعرض تاريخ ومجد العراق القديم . معمق بالدلالات البليغة . بأن العراق لم يهمل الطغاة في طغيهم , ولم يهمل الشياطين والسلاطين في ظلمهم وعسفهم , سرعان ما كنسهم وطمرهم في مزبلة التاريخ . وطغاة اليوم ليس بعيدين عن اسلافهم الطغاة عن المصير الاسود الذي ينتظرهم
ما كان صبرك الا صبر مقتدرٍ

ماعاد يرهبه إفك الشياطينِ

أنّى نسير فصوت النصر في فمنا

وإنْ أمرتَ بطشنا بالسلاطينِ

منّا الحسين وفينا سرّ ثورته

متى ظُلِمنا فويلٌ للفراعينِ
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذي العزيز التاقد الكبير جمعة عبدالله المحترم

السلام عليكم ورحمة الله وكثيرا
أحبك كثيرا وكان هذا الاتقطاع عن التواصل
رغما عنا
حينما تمر على التص تمنحه رؤيا جديدة
تضاف الى رؤيا الشاعر وزخما في النص
يتسلسل بين ابياته بقوه
هكذا انت دوما تنظر للنص الشعري بعين ثاقبة
وتستخرج اجمل معانيه
نعم سيدي هكذا هو العراق العميق بتاريخه
لن يضره أفك شيطان أو جور سلطان
تحياتي ومحبتي لكم

عامر هلدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5006 المصادف: 2020-05-20 04:16:01