 نصوص أدبية

ربيعُ الياسمين

عدنان الظاهر(أفاطمُ مهلاً بعضَ هذا التدُللِ

وإنْ كنتِ قد أزمعتِ صَرْمي فأجملي

إمرئ القيس)


1 ـ أسهو؟

أسلو مَنْ فَطَمَتْ سوّتْ عَدْلاً ميزاني

حَمَلَتني جحفلَ أزهارِ ربيعٍ تختالُ

أتلفظُها بهجةَ طودِ وسامٍ سامٍ في صدري

مرآها مِطلاعُ الدُرّةِ في كونِ الأنوارِ

عيناها نجما قُطبٍ فَلَكيٍّ دوّارِ

ألمسُها جسداً من ذهبٍ يتحرّكُ حيّا

أتحسّسُ موضعَ إزميلِ النحّاتِ

أنطقُها حَرْفاً وتريّاً شرقيّا

يُطربُني ... يُشجيني

يُبعِدُني عنها يُدنيني

يُبكيني حتّى يتقطّعَ صدري أنفاسا

يتنهّدُ ينفُثُ من كَبِدٍ جمرا.

**

2 ـ النارُ النارُ إذا شبّتْ في داري

أَرِقَ العُشّاقُ بأقصى الأرضِ وجُنّوا إرهاقا

الصاعقُ لا يُخفي أنواءَ

دعْهُ للماشي ليلاً إعياءَ

زمنُ الأزهارِ على الأغصانِ طويلُ

ويطولُ إذا ما أدلجنا إسرافا

[طولي يا ليلةْ / عِدْنا الولِفْ خُطّارْ ... أغنية عراقية قديمة]

أدعوها ...

لقضاءِ شهورِ الصيفِ سويّا

نمشي الساحلَ نستنّطِقُ حبّاتِ الرملِ

ونُخاطبُ أفراسَ وحيتانَ البحرِ

نسألُها ماءً عَذْباً للظمأى

قالتْ كلاّ ...

لا أجعلُ أزهارَ السوسنِ قدّاحا

لا أوقدُ في الموقدِ نارا

الشجرُ المشحونُ يُقلِّدُ زيتَ الزيتونِ ضَراما

هل يأتي العيدُ؟

العيدُ يشُدُّ القبضةَ في بابي طَرْقا

طَوِّقْها إكليلا

الليلةُ أُرجوحةُ فنِّ سقوطِ الأمطارِ

فوقَ الجسدِ المتيَبّسِ قنطاراً قنطارا

يا حاصدَ أرواحِ الأفلاكِ تَمَهّلْ

طيفٌ يتبقّى مخفيّا

لا يملكُ ثَمّةَ للرجعةِ مِفتاحا

طوّفتُ وطافا

نبحثُ عن حُبٍّ يتفلّقُ أحداقا

يا سالكَ وجهِ الليلِ أما فكّكتَ الألواحا

هل مِنْ شقٍّ في شَفَةٍ ينضحُ إخفاقا ؟

لا أغلقُ للمحنةِ بابا

دَعْها تأتي.

**

ختام:

(أفاطمُ لو شَهِدتِ ببطنِ خَبتٍ

وقد لاقى الهِزبرُ أخاكِ بِشرا

إذاً لرأيتِ ليثاً أمَّ ليثاُ

هِزبْراً أغلباً لاقى هِزْبرا / للشاعر بِشر بن عوّان).

 

عدنان الظاهر

مايس 2020

....................

(شُكرٌ جزيل للدكتور عبد علي عوض إذْ صحح هذا الشعر وذكر اسم الشاعر ))

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (12)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر د. عدنان الظاهر
صباحك خير وتفاؤل
أنت تسلو من تحب بعكس امرؤ القيس. لكن الحب هو الحب في مل زمان ومكان. ما أعجبني في قصيدتك هو التعابير الخاصة بك التي نجحت في صياغتها في قالب مميز لا اعرف له شبيهاً
الليلةُ أُرجوحةُ فنِّ سقوطِ الأمطارِ
فوقَ الجسدِ المتيَبّسِ قنطاراً قنطارا
قصيدة مميزة في تعابيرها وأسلوبها رغم انها تتطرق لموضوع من أكثر المواصيع تداولاً. وهذا دليل على تميز الشاعر ومقترته.
تحاتي

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

د. عدنان الظاهر
مآسف لوقوع الاخطاء المطبعية: مل قصدت كل
تحاتي قصدت تحياتي
مقترته قصدت مقدرته

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

صباح الخير عزيزي الأستاذ حسين الساعدي / سلامٌ عليكم
أنا لم أسلُ يا صديقي وصديق امرئ القيس ... انا سألتُ سؤالاً إستنكارياً أي إني نفيت أية نيّة لي للسلوّ وحاشاكم منه ... أسهو ؟ أسلو ؟
شئ طبيعي أنْ يشترك الكثير من القصائد بذات العنوان والمضمون ولكن العِبرة بالتعبير وتشكيل الجمل وبالصور والرموز والمجازات والإشارت وهنا يختلف الشعراء فيما بينهم. وإذا لم يستطع الشعراء كتابة شعر جديد يُلفت النظر فعليهم إحالة أنفسهم على التقاعد والتواري لإعادة النظر فيما يكتبون أو إعادة خلق أنفسهم من جديد. الحياة حركة وتجديد كما تعلمون عزيزي أستاذ حسين. لقد أحسنتَ في اختيارك نموذجاً واحداً لأسلوبي في كتابة الشعر ولكن في القصيدة هذه نماذج كثيرة تستحق الوقوف عندها لما فيها من قدرة على الإثارة ولفت النظر.
سرّتني ملاحظاتكم وسرّني حضوركم أكثر.
عدنان

عدنان الظاهر
This comment was minimized by the moderator on the site

أخبرني المصموط أن لك قصيدة جديدة هنا وقال بالحرف الواحد سأشرشحك امام الظاهر واجعلك شوارع وطرق للسابلة فقلت لاسبقه واقطع عليه الطريق اعجبني هذا المقطع رأيت فيه الظاهر يرسم لوحة ثلاثية الابعاد
------------------------------------------
يا حاصدَ أرواحِ الأفلاكِ تَمَهّلْ

طيفٌ يتبقّى مخفيّا

لا يملكُ ثَمّةَ للرجعةِ مِفتاحا

طوّفتُ وطافا

نبحثُ عن حُبٍّ يتفلّقُ أحداقا

يا سالكَ وجهِ الليلِ أما فكّكتَ الألواحا

هل مِنْ شقٍّ في شَفَةٍ ينضحُ إخفاقا ؟

لا أغلقُ للمحنةِ بابا

دَعْها تأتي.
------------------------------------- نعم دعها تأتي لنرى ايا منا يتمكن من الآخر .
دمت بخير وعافية وجمال الروح وعذوبة الشعر ابا امثل العزيز

حمودي الكناني
This comment was minimized by the moderator on the site

سلامٌ على الحبيب القريب الأريب وحامل مفتاح الغيب العجيب ... أمثلك تهزه مهافيف صيوف العراق من خوص نخيله وإنك أنت الهزبر الكنانيّ الأصل والأرومة ؟
طاب يومكم بكم وطابت كربلاء أهلاً وهواءً وتربةً ومقاماً ....
أحسنتَ فيما اخترتَ من أبيات هذه القصيدة رغم أنَّ فيها ما هو افضل وأكثر بلاغةً لكنَّ دنيانا أبا العلاء أذواق ومشارب وأمزجة تتقلب وتتبدل والثبات والبقاء لكم صحةً وعافيةً وقصصاً وأدباً ..
سلامي وتحياتي وشكري أيها الطود الأشم والرمز العالي.
عدنان

عدنان الظاهر
This comment was minimized by the moderator on the site

عيناها نجما قُطبٍ فَلَكيٍّ دوّارِ
ألمسُها جسداً من ذهبٍ يتحرّكُ حيّا
أتحسّسُ موضعَ إزميلِ النحّاتِ
أنطقُها حَرْفاً وتريّاً شرقيّا
يُطربُني ... يُشجيني
يُبعِدُني عنها يُدنيني
يُبكيني حتّى يتقطّعَ صدري أنفاسا
يتنهّدُ ينفُثُ من كَبِدٍ جمرا. الدكتور عدنان الظاهر طالما كانت العيون مثار افتنان الشعر متذ حور جرير وليس انتهاء بغابتي السياب ، ومن هنا جاءت جمالية هذه الصورة في تصوير العينين ، وكذا الأمر في العنوان فدام لكم ربيع الحياة ، ودع لي فرحتي بالياسمين .

وليد العرفي
This comment was minimized by the moderator on the site

صباح الخير عزيزي أستاذ وليد العرفي /
كلاهما لكم .... الربيع والياسمين وأريج الياسمين.
وقفتم الموقف الصحيح والوِقفة السليمة لدى أحد مقاطع هذه القصيدة وضربتم منه المثل واللمحة الحلوة لشعر آخر قيل في العيون : جرير [ إنّّ العيونَ التي في طرفها حَوَرٌ ] وعينا السياب [ عيناكِ غابتا نخيلٍ ساحةَ السَحَرْ ] ..... هل أكرر ما قال هذان الشاعران الشهيران وأضرابهما أم أحاول قول شئ آخر جديد فيه إثارة و [ حِرشة ] بالسيد القارئ والسيدة القارئة ؟ كتبتُ عن سيدة بالإسم وهذه السيدة تعاني من قلق سببه سبب معين أفضت لي به فحاولتُ التعبير عن قلقها هذا بوضع عينيها غير المستقرتين [[ عيناها نجما قُطبٍ فَلَكيٍَ دوّارِ ]]... هنا اللاثبات ... الدوران ... حركة العيون في رأس الإنسان. ليس في صورة المرحوم السياب ثمّةَ من حركة [ عيناكِ غابتا نخيلٍ ساحةَ السحرْ ] النخيل لا يتحرك. بيت السياب الثاني أضعف تأثير البيت الأول [ أو شرفتانِ راح ينأى عنهما القمرْ ] !! هل يصح تشبيه عيون من يُحب الشاعر بشرفات حدائق المنازل ؟ ما الذي يُثير أو يُغري في هذه الشرفات ؟ هنا حركة، نأي القمر ولكن ماذا سيترك نأي القمر في الشرفات ؟ طبيعي لكم رأي آخر أحترمه لكني على العموم أحث الشعراء والنقاد ومحبي الشعر على إعادة النظر فيما يحبون من شعر ربما لحد العبادة أحياناً.
شكراً أنك بعثت فيَّ شيئاً من نسمات الحياة الخالية من فيروس الكورونا ونشّطت أخيلتي بما ذكرتَ من شعر غاب عني لعقود فحضرتم أنتم مشكورين مهللين متفائلين كأنكم جئتم تُحيون رميم.
عدنان

عدنان الظاهر
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب والشاعر الكبير
للمرة الثانية تنعشنا بهذا النسيم العليل في المطر الربيعي على العشاق , ليرقصوا حول موقد النار . تنعشنا في الحب والعشق لنتنغم على انغامه وعلى نار الدافئة , التي يرقص عليها القلب طرباً ونحن على بدايات الصيف نتسامر على ساحل البحر , وعلى اغنية طولي يا ليله ( طولي يا ليله / طولي يا ليله / عدنه الترف خطار / طولي يا ليله / أشحدرج ياشيله / اشحدرج يا شيله / شمس وكمر ونجوم / اشحدرج يا شيله ) على عناد الحبيب الكناني أبا علاء الكربلائي .
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

مراحب عزيزي الأستاذ جمعة عبد الله وأهلا بكم براً وبحراً ..
نفرح بحضرتكم ونُسرّ بتعليقاتكم الحلوة والعميقة في أغلب الأحيان ومهما كان الطقس باراً أو حارّاَ أو بين ـ بين ....
علّق الحبيب الكناني تحت تهديد السلاح البرليني فسارع إلى سد الباب التي تأتيه بالريح الغربية وقام بالواجب الأدبي والوطني مكايدةً للكورونا ومن أتى بها ومن تسببها ... المهم سلامتكما وصحتكما شعلتي بهجة ونور.
أفرحتني تكملتكم للأغنية العراقية حيث أني لا أحفظ منها إلاّ ما قد ذكرتُ فأعجبني القول [ حدرج يا شيلة شمس وكمر ونجوم ] ... إي هاي شلون شيلة اللي تستضيف الشمس والنجوم والأقمار ... هاي طلعت يوسف مو شيلة المرحومة والدتي ... تمام يا كناني يا كنّوني ؟ أعينوني يا كنّوني كربلاء . كرّستُ قصيدة كاملة للبحر ونشرتها قبل فترة قصيرة وهي قصيدة بحرية 100 % 100 بشهادة العزيز سامي العامري حيث علّق لكنه حصرها بالبحر الكاريبي بينما هي قصيدة أُمميّة عالمية تخص بحار العالم كافّةً وحيثما كان هناك نورس وسفينة وصاري وحوت وسبع بحر و ... وجه حَسِن. مشكور عزيزي.
عدنان

عدنان الظاهر
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ الأكبر العزيز الدكتور عدنان الظاهر المحترم:
تحية من القلب الى القلب ، وتحية ملؤها الشوق والمحبة والأحترام
واسعد الله صباحكم بكل خير وعافية وطمأنينة .
أخي العزيز سلام عليك بعد غياب طويل ، وقد يكون الغياب عن العين، ولكن الذين تبوءوا مقاعدهم في جنائن محبة القلب ، هم لم ولن يغيبوا مادام هناك في كياننا عرق ينبض .
فأرجو المعذرة أخي العزيز أبا أمثل على الأنقطاع الطويل وهو بسب الدراسة والبحث ومشاغل الحياة والغربة والوحدة ووووو
ولكن تبقى لنا الأخ الأكبر والمعلم في مدرسة الحياة والعلم والأدب والأبداع بشكل عام ، ودائما تتحفنا بما تحتاجه عقولنا ونفوسنا وقلوبنا من غذاء غني المحتوى .
وها أنت اليوم تُهدينا ( ربيعُ الياسمين ) بجمال مفرداتها ، وعمق مضامينها ، وهو كما عودتنا عليه دائما .
فألف شكر لك ولأطلالتك الجميلة
مودتي ومودتي ومودتي وفائق احترامي ايها الأخ الأكبر
أخوك:ابراهيم

الدكتور ابراهيم الخزعلي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ الأكبر العزيز الدكتور عدنان الظاهر المحترم:
تحية من القلب الى القلب ، وتحية ملؤها الشوق والمحبة والأحترام
واسعد الله صباحكم بكل خير وعافية وطمأنينة .
أخي العزيز سلام عليك بعد غياب طويل ، وقد يكون الغياب عن العين، ولكن الذين تبوءوا مقاعدهم في جنائن محبة القلب ، هم لم ولن يغيبوا مادام هناك في كياننا عرق ينبض .
فأرجو المعذرة أخي العزيز أبا أمثل على الأنقطاع الطويل وهو بسب الدراسة والبحث ومشاغل الحياة والغربة والوحدة ووووو
ولكن تبقى لنا الأخ الأكبر والمعلم في مدرسة الحياة والعلم والأدب والأبداع بشكل عام ، ودائما تتحفنا بما تحتاجه عقولنا ونفوسنا وقلوبنا من غذاء غني المحتوى .
وها أنت اليوم تُهدينا ( ربيعُ الياسمين ) بجمال مفرداتها ، وعمق مضامينها ، وهو كما عودتنا عليه دائما .
فألف شكر لك ولأطلالتك الجميلة
مودتي ومودتي ومودتي وفائق احترامي ايها الأخ الأكبر
أخوك:ابراهيم

الدكتور ابراهيم الخزعلي
This comment was minimized by the moderator on the site

تحية عزيزي دكتور إبراهيم الخزعلي .... سلمتَ وعلوتَ ..
اهلاً بكم وبهذا الحضور القوي المؤثّر الذي حقاً إفتقدناه زمناً وبقينا ننتظر بياناً منكم أو توضيحاً أو شيئاً يدل عليكم .... صوتاً ... صورةً .... إشارةً .... وصوصةً من موسكو أو بكين أو من بلد في هذا العالم وطال الإنتظار حتى حصحص الحقُّ أخيراً وبزغت الشمس ثانية تعلن عن حضور الدكتور .... أهلاً بكم عزيزي مشتاقون فوق الشوق وماشون فوق الشوك [ فوق الشوك مشّاني زماني / عبد الحميد حافظ ] .... كيف أموركم هناك في بلاد المسقوف والمسكوفيج والمسكوف المشوي في حدائق داجاتكم الغناء بما لذَّ وطاب مشروباً ومأكولاً ... هنيئاً مريئاً .
سلامنا لكل من يعرفنا أو يتذكرنا من زملاء وأخوان الزمن السالف من المقيمين هناك في روسيا.
دوموا الأصحاء الأقوياء النشطاء أدباً وعلماً وشعراً وبيطرةً .
عدنان

عدنان الظاهر
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5018 المصادف: 2020-06-01 03:50:11