 نصوص أدبية

لبنان!!

صادق السامرائيتَوارَدَتِ الفواجعُ والخُطوبُ

ولبنانٌ بها ألـــــــــمٌ رَعُوبُ

 

تَفَجَّــــرَتِ الخَطايا والمَنايا

وبَيروتٌ إلى ضرَمٍ تَؤوبُ

 

أ تأكُلها المَطامِعُ كيْفَ شاءَتْ

وتَدْهَمُها النَّوازلُ والنُكُــوبُ؟

 

لمـــــــاذا السِّلْمُ مَمْنوعٌ عَليْنا

وتَحْكُمُنا المَفاسِدُ والحُروبُ؟

 

لمــــــــــــاذا ليْلُنا فزّاعُ فَجْرٍ

وتَحْدونا النَّوائِبُ والكُروبُ؟

 

لماذا شَرُّها الأعْتى تَنامى

ليُحْرقَنا فَتَمْحَقُنا اللّغُوبُ؟

 

دَعَوْنا كلَّ آثمةٍ إليْنـــــــا

لنأويَها فتكْوينا الذُنوبُ!!

 

فهَلْ نَسْعى إلى هَدفٍ وليدٍ

ونَحْيا فــي تآخينا نَذوبُ؟

 

أرانا أمّةً نَكرَتْ أباهـــــــــا

فأعْجَزَها التّغافلُ والنّضُوبُ

 

لبيْروت التي فينــا تَجَلَّتْ

خِطاباتٌ تُحرّرُها القلوبُ

 

ومِنْ تَحْتِ الرَّمادِ لها قِيامٌ

تُؤازرهُ العَقائدُ والشّعُوبُ

 

حياةٌ ذاتُ مَجْـــــدٍ لا رَثاءٍ

سَيَبْعَثها التّفاعُلُ والوجوبُ

 

فلا حُـــــــزْنٌ ولا يَأسٌ عَليْها

فكَمْ نَهَضَتْ تُخَضّبُها الطِيوبُ

 

فقلْ يَحْيا بلبنان انْطـــــلاقٌ

إلى زَمنٍ يُرَوِّضُهُ الرُكوبُ

 

تَحدَّتْ مُنْتهى وَصَبٍ شَديدٍ

وفَوَّزَها التلاحُمُ والوثوبُ

 

 تَحيّاتي لرائدةِ المَعالي

فلبنانٌ على أمَلٍ حَدوبُ

***

د. صادق السامرائي

6\8\2020

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (11)

This comment was minimized by the moderator on the site

نص ممتاز على كل المستويات .. لغة عربية عذبة حلوة ... صور شعرية مملوءة بالفن والصدق.. تطويع جيد لموسيقى الوافر
دمت متالقا اخي الكريم د. صادق السامرائي

قدور رحماني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر د. صادق السامرائي دائما للغتك نكهتها الخاصة ولصورك شاعريتها وكأني بك تعيد ابا البقاء الرندي في مراثي مدن الاندلس وقد تحولت اوطاننا الى اندلسيات تنكب فرادى ومجتمعة دمت بخير وصحة

د. وليد العرفي
This comment was minimized by the moderator on the site

لمـــــــاذا السِّلْمُ مَمْنوعٌ عَليْنا

وتَحْكُمُنا المَفاسِدُ والحُروبُ؟


لمــــــــــــاذا ليْلُنا فزّاعُ فَجْرٍ

وتَحْدونا النَّوائِبُ والكُروبُ؟


لماذا شَرُّها الأعْتى تَنامى

ليُحْرقَنا فَتَمْحَقُنا اللّغُوبُ؟
---

أسئلة لابد من الإجابة عليها بمراجعة الضمير من شعوبنا
وحكامنا لتستقيم الحياة وننهض من الكبوات .
تحية تليق الأخ الفاضل الشاعر د. صادق السامرائي
ودمت في رعاية الله وحفظه.

تواتيت نصرالدين - الجزائر
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب والشاعر القدير
تمتاز بصفات رائعة ونادرة في ابداعك المتنوع الثقافي والفكري والادبي . بروحيته الانسانية الخالصة , مملوءة باعطر الرياحين واحلى الاطياب من الثمار . تحرث في حب الحياة والجمال والخير والسلم والتعايش . وما تحمل من رؤية حصيفة ورزينة في الشأن الوطني والسياسي . لذلك ابداعك المتنوع كأنه كالخبز الحار والطازج من التنور العراقي . وتحاول في كل وسيلة استنهاض الهمم وايقاظ الضمير . وهذه القصيدة اضافة انها تقف بالتضامن الروحي والقلبي مع محنة لبنان وكارثة بيروت. لكنها ايضاً حملت جملة من الاسئلة الحارقة والملتهبة . وبكل تأكيد موجهة الى الجراد الملتحي الوحشي والفاسد . الذين ظهروا بعوراتهم المكشوفة بأنهم ارذل واخس رذالة وسفاهة وعهر ونخاسة من العواهر المبتذلة في الشوارع الخلفية , وهذا الجراد الملتحي هو أسوأ بكير من ارباب المواخير والشوارع الخلفية , يضحكون على قطعانهم من الخرفان الجهل والغباء . لذا نوجه هذه الاسئلة الى هذه الذئاب الملتحية . لماذا السلم حرام والحروب حلال ؟ لماذا الفرح ممنوع والكروب والنوئب والنحيب واللطم حلال وثواب بالف حسنة . لماذا النفاق الحربائي المتلون بالف وجه شرعي , والصدق والنزاهة والضمير الحي كفراً والحاد ومعصية من رب العالمين حسب شريعة الذئاب الملتحية بسواد العار في الجبين , ولكن لمن تنادي , اذا كان ضميرهم ميت تحت التراب , ومن يسمعك لو ناديت حياً .
لقد أسمعت لو ناديت حيا *** ولكن لا حياة لمن تنادي
ولو نار نفخت بها أضاءت *** ولكن أنت تنفخ في رماد
انه زمن الحربائية السوداء تعيش عصرها الذهبي في مهازل الزمن الاعمى والمجنون .
لمـــــــاذا السِّلْمُ مَمْنوعٌ عَليْنا

وتَحْكُمُنا المَفاسِدُ والحُروبُ؟



لمــــــــــــاذا ليْلُنا فزّاعُ فَجْرٍ

وتَحْدونا النَّوائِبُ والكُروبُ؟



لماذا شَرُّها الأعْتى تَنامى

ليُحْرقَنا فَتَمْحَقُنا اللّغُوبُ؟
تحياتي بالصحة والعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ قدور رحماني المحترم
تحياتي

تثميني لكلماتك الفوّاحة بأعبق أريج !!

مودتي

د. صادق السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الدكتور وليد العرفي المحترم
تحية طيبة

الإنتصار على الرثاء مُستهل التعبير عن جوهر أمةٍ تكون !!

مودة وتقدير

د. صادق السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ تواليت نصر الدين المحترم
أطيب التحايا

نتساءل
وبفعلٍ لانجيب
هكذا دمنا
مثل ناعور النحيب....

معضلة الأمة في لماذا المرعوبة من كيفَ !!

مودتي

د. صادق السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ جمعة عبدالله المحترم
تحياتي

المطالبة بالحياة الإنسانية الحرة الكريمة حق
ولن يضيع حق وراءه مطالبٌ متواصلٌ جسور !!

ولسوف تنبثق الحياة من قلب المِحَن
رغم الفساد واللحى والفِتَن !!

خالص التقدير والإعتزاز
ودام فيض إبداعكَ النقدي دفاقا

د. صادق السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ قدور رحماني المحترم
تحياتي

تثميني لكلماتك الفوّاحة بأعبق أريج !!

مودتي

د. صادق السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ الشاعر الدكتور صادق السامرائي
مرثية جميلة لعاصمة عظيمة تعرضت لخطر كبير والشعر العظيم هو الذي يوازي الأحداث الكبيرة ويتفاعل مع المأساة بعمقها وعنفها
تحيتي لهذا الجمال الحزين

قصي عسكر
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ قصي عسكر المحترم
تحية وتقدير

أعتز بكلماتك وأثمنها

أتابع إبداعكَ المنير

خالص الود

د. صادق السامرائي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5087 المصادف: 2020-08-09 03:01:26