 نصوص أدبية

حنين الى جنوب الروح

محمد المهديامتداد الافق في عينيك

يم هادر يجرفني نحو الدوار

يسلك بي مهالك الغابرين

و يمسك بي على مضض

يشدني الى الاعماق..

يسلبني قرار موتي

يسجر قوارب النجاة خلفي

لا عودة ايها الساعي

الى مهالك الغابرين ..!!

فانوس يثير الفراشات..

تحوم على بداهتها ،

و تمضي الى منتهى الفناء

راضية تتعمد بالنار.

قلبي فراشة نارية،

تمتص رحيق الشمس،

و تنغمس في اتون النار

و تمضي الى مسالك الغابرين

راضية مرضية..

أهلكني الاصرار على السير

فوق حافة الشمس،

و أغراني سديم الكون البعيد..

يراودني عن نزواتي الدفينة،

و ينثر عبر ممشى الغد

الهروب أسافين الزمن..

تمتد يداي من خلف الافق البعيد

تقطف نجوم الليل الغريب،

و تبصم على وجنة الفجر

قبلة لللحياة..!!

و هذه حقيبتي مرهونة

لذى حادي الزمن..

يحجب عني مسارات السفر

و يعطل في حنجرتي اغنية المطر.

عنوة يسلبني قرار العودة

الى عشقي القديم ..

يصد عني ريح الشمال،

و ينفث في احلامي روح الجنوب

الذي لا ينتهي..!!

اعشقك ايها الجنوب الممتد

مني الى حافة الكون..

اعشق فيك جنوب الجنوب

جنوب الروح..!!

***

محمد المهدي

تاوريرت - المغرب

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5088 المصادف: 2020-08-10 04:32:06