 أخبار ثقافية

اغتيال الكاتب والأديب العراقي د. علاء مشذوب

اغتال مسلحون مجهولون كاتبا عراقيا عصر السبت في شارع رئيسي وسط مدينة كربلاء إلى الجنوب من العاصمة بغداد.

ونقلت تقارير إعلامية عن شهود عيان قولهم إن المسلحين أطلقوا وابلا من الرصاص على الكاتب علاء مشذوب في شارع ميثم التمار وسط المدينة، فأردوه قتيلا بعد أن اخترقت 13 رصاصة جسده.

وأوضحوا أن عملية الاغتيال وقعت بعد خروج مشذوب من لقاء مع عدد من الإدباء والصحفيين في ملتقى أدبي متوجها إلى منزله بالقرب من مركز المدينة القديمة.

ولم تعرف بعد دوافع الاغتيال أو الجهة التي تقف وراءه.

650 علاء مشذوب

وعرف مشذوب بنشاطه الثقافي والفني وكتاباته في حقول أدبية وفنية متنوعة. إذ نشر نحو أربع روايات وثلاث مجموعات قصصية، وكتابا عن تاريخ مدينة كربلاء، فضلا عن عدد من البحوث في الصورة والدراما التلفزيونية.

وضجت وسائل التواصل الاجتماعي في العراق بكتابات تستنكر اغتيال الأديب العراقي، واستخدام العنف لإسكات المخالفين في الرأي.

واستغرب البعض وقوع عملية الاغتيال في شارع رئيسي يحظى بتواجد أمني كثيف وسط المدينة.

ووصفت بعض هذه الكتابات مشذوب بـ "الكاتب الجريء" ودعا البعض إلى إطلاق اسمه على دورة معرض الكتاب التي ستعقد في بغداد هذا الشهر.

موقع بي بي سي العربية.

654 علاء مشذوب

وقالت السومرية نيوز/ بغداد

اصدرت مديرية شرطة محافظة كربلاء، السبت، بيانا بشأن مقتل الروائي علاء مشذوب في المحافظة، فيما دعت القنوات الفضائية والإعلاميين والمواطنين كافة الى التعاون معها.

وقالت المديرية في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه انه "بعد وصول اخبار عن تعرض الروائي علاء مشذوب الى اطلاق عدة عيارات نارية بإتجاهه أثناء توجهه الى داره في كربلاء، شرعت قوة من تشكيلات قيادة الشرطة وتحت اشراف قائد شرطة المحافظة اللواء أحمد علي زويني وبمتابعة شخصية من قبل مدير مكافحة الجرائم العميد الحقوقي صباح المسعودي وثلة من كبار المحققين بإتجاه الحادث لجمع المعلومات الاستخباراتية الاولية للوصول الى الجناة وتقديمهم الى العدالة".

واضافت انها "ستكشف عن تفاصيل هذه الجريمة النكراء وستضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه الاعتداء على اهلها وزائريها والعبث بأمنها واستقرارها"، مشيرة الى ان "مدينتنا مدينة سيد الشهداء الإمام الحسين (عليه السلام) آمنة ومستقرة وستبقى مدينة الأمن والسلام".

ودعت القيادة "القنوات الفضائية والإعلاميين والمواطنين كافة الى التعاون معها من خلال توخي الدقة في نشر الاخبار وعدم إطلاق الاقاويل جزافا أو الإنجرار وراء الاشاعات المغرضه واخذ المعلومات من المصادر الرسمية، وذلك لكشف الجريمة باسرع وقت ممكن ولكي لاتؤثر بعض الاخبار على مجريات التحقيق".

وافاد مصدر امني، اليوم السبت، بمقتل روائي في هجوم مسلح وسط كربلاء.

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4534 المصادف: 2019-02-03 01:03:38