المثقف - تقارير وأخبار سياسية

اتهام رئيس كتلة الوركاء بحمل "اجندات خطيرة"

اتهم ممثل المكون الشبكي عن محافظة نينوى حنين القدو، الثلاثاء، رئيس كتلة الوركاء النيابية النائب جوزيف صليوه بحمل "اجندات خطيرة" تتعلق بالمنطقة، مشيرا الى ان اتهامات صليوه للحشد الشعبي بأنه اسوء من "داعش" لابد ان يترتب عليه دعوى قضائية.

وقال القدو في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه ان "النائب جوزيف صليوه ظهر لنا مرة اخرى على احدى القنوات الفضائية مساء اليوم، ليصب جام غضبه على لواء ٣٠ من خلال فبركة الاكاذيب والادعاءات من نسج خياله المريض"، مبينا ان "صليوه يتهم لواء ٣٠ بانه اسوء من داعش".

واضاف القدو، ان "هذا الاتهام الخطير من قبل جوزيف صليوه لابد ان يترتب عليه دعوى قضائية بعد ان تطاول اكثر من مرة على الحشد الذي وفر الامان لكل ابناء مناطق سهل نينوى"، لافتا الى ان "هذا الاتهام جاء حسب قول صليوه لقيام احد منتسبي الحشد الشعبي بطلب الزواج من فتاة مسيحية".

متسائلا "من اين حصل صليوه على هذه المعلومة وهو قابع في اربيل"، موضحا "اننا حاولنا خلال الفترة الماضية ان لا نرد على تفاهات واكاذيب جوزيف صليوه حفاظا على العلاقة الاخوية السرمدية التي تربطنا بالمكون المسيحي واحتراما للقيادات المسيحية الوطنية ومرجعياتهم بالرغم من ان ابناء الشبك تعرضوا الى الكثير من المضايقات من قبل ادوات وعملاء معادية للتعايش السلمي بين المكونين المسالمين".

وتابع القدو "لماذا لم يقم جوزيف صليوه بالاتصال بي شخصيا ونحن زملاء في مجلس النواب لطرح تلك التجاوزات ان كانت فعلا موجودة بعيدا عن الاعلام ان لم يحمل اجندات خطيرة تتعلق بالمنطقة؟".

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4116 المصادف: 2017-12-12 22:15:59