ملف: مصداقية المرأة في العمل السياسي

شاعرة

rasmiya mhybesلم أتجول في المدن الغريبة

وأكتفي بهذه الحقول الجرداء

 

 


شاعرة / رسمية محيبس

 

كنت صغيرة حين سمعني أبي أقرأ الشعر

لهذا تعلمت أن أقرأ بصوت خفيض

كنت بالغة حين إكتشفت أمي إني أقرأ شعرا

وانا أنظر نحو المرآة

تعلمت إختيار جمهوري الخاص

هذا الظلام الذي يعانق غرفتي

حين ينصرف الآخرون

الندى المتكاثف عبر الزجاج

أو ربما طائر يخطف مبتعدا في الظلام

وقد تجيد النجوم قراءة القصيدة

لم تكن لي مساحات أتمشى فيها،

ولا أراجيح أمارس عليها غواية الذهاب والأياب

لم تكن حديقتي فاخرة رغم الزهر البري وأوراق التوت

لكن هذا النهر يلمس شعري كلما إنحنيت لأكتب

نهر ولد قبلي وسيمكث بعدي حقبا أخرى

أنا إبنته الحالمة.

لم يكن لي مشجعون يسبحون بحمدي كالأخريات

ولا مهرجانات أتألق فوق مسارحها

ويغمرني مطر التصفيق.

سوى رمل الشاطىء القريب ورذاذه البارد

لا أمتلك صحفا فقط حمائم زاجلة

أحملها رسائل شوق الى صناديق بريد لم يكتشفها أحد بعد

وتعود بماء غريب يقطر منها.

لم أصدر منشورات وليس لي رؤساء تحرير

سوى هذه الأشجار العملاقة،

وكلاب تنبح قرب سريري

لم أتجول في المدن الغريبة

وأكتفي بهذه الحقول الجرداء

ونسيمها الذي يجلد الروح

لم أقرأ الا للمتنبي

وأحيانا أتعثر بقصائد مهملة لشعراء مجهولين

أدمنوا مثلي إحتلال الربى العالية ونصب راياتهم هناك

لتعصف بها هذه الرياح التي ليس لها قلب

 

17|1|2013

 

للاطلاع

ملف: مصداقية المرأة في العمل السياسي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (9)

This comment was minimized by the moderator on the site

شاعرتي الأثيرة رسمية محيبس
بل . لك معجبون كثيرون.. لكنهم بالتأكيد لا يسبحون بحمدك , فتسبيح الانسان لزميله الانسان شيمة الأشباه.. لكنهم يقتنون قصائدك كشيء ثمين/ ويتداولون بشأنها في اجتماعاتهم/ قد ينشغل الصغار بصغارهم/ قد يثمل الدعي بمنصب عابر/ قد يدعى هذا وتدعى تلك لوليمة لا يستحقها ولا تستحقها// وقد ينسى الحلاج في مأدبة القديسين/ والمناضل في مآدب الثوريين/ والشاعر في مربد عابر // قد / وقد// لكن رسمية تبقى رسمية/ يعرف ذلك الشاعر والناقد والمتذوق. .
كل عام وانت بخير شاعرة العذوبة..

سلام كاظم فرج
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب سلام كاظم فرج
دون أن أقرأ إسم صاحب التعليق تعرفت على بصمة سلام كاظم فرج ولقبه المحبب شاعرتي الأثيرة وأعتبر كلام سلام شهادة تقديرية تمنحها هيئة عليا فسلام كاتب وشاعر ومثقف ملتزم بما يقول بعيدا عن المجاملات تحية لك أخي المبدع الرائع أبو هشام ودمت كما عهدتك أبدا مثقف من طراز رفيع

رسمية محيبس
This comment was minimized by the moderator on the site

لم أقرأ الا للمتنبي
وأحيانا أتعثر بقصائد مهملة لشعراء مجهولين
أدمنوا مثلي إحتلال الربى العالية ونصب راياتهم هناك
لتعصف بها هذه الرياح التي ليس لها قلب
========================== تبقى الشاعرة رسمية محيبس تنقش كتاباتها بجمال و بهدوء في مفكرة الايام .... اجمل التهاني والتبريكات لك ام سلام بمناسبة يوم المرأة .... دمت بألق !

حمودي الكناني
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب حمودي الكناني شكر ا لك أيها الكاتب والشاعر الرائع كنا نلتقي عبر صفحات المثقف والنور واليوم يتجدد اللقاء تحية وتقدير وسلام وشكرا للتهنئة

رسمية محيبس
This comment was minimized by the moderator on the site

يكفيك يارسمية انك ابنة الشطرة سليلة الابداع. ليس لك حاجة للمصفقين والمهرجين لان شعرك يخاطب الماء والسنابل والطين ويناجي رذاذ الشاطئ البارد وحمائمه الزاجلة.

مصدق الحبيب
This comment was minimized by the moderator on the site

عزيزتي الشاعرة القديرة رسمية محيبس
لم أتجول في المدن الغريبة
وأكتفي بهذه الحقول الجرداء
ما نكتفي به، يتجلّى أمامنا الأمثل... والإكتفاء منبع المسرّة.
باقة قرنفل أبيض مع بطاقة شكر لمساهمتك بتألق هذا الملف.
محبتي وتقديري

ميّادة ابو شنب
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب ألأستاذ مصدق الحبيب
مرحبا بك أيه التي منحني ا المبدع كلماتك شهادة كبيرة تضاف الى شهاداتيالتي منحني إياها النهر والسنابل والطين والماء أعتز بشهادتك الغالية وأفخر بها مع التحايا والإحترام

رسمية محيبس
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذة الكاتبة المبدعة ميادة أبو شنب
تحية لك أيتها المبدعة ولحرصك على تقديم صورة راقية لصحيفة المثقف بالإتصال بالكتاب وبذل الجهود الطيبة في تقديم الأجود والأفضل في ما ينشر
لك تقديري وإحترامي

رسمية محيبس
This comment was minimized by the moderator on the site

مرحبا بك أيها المبدع الأستاذ مصدق حبيب كلماتك شهادة كبيرة تضاف الى شهاداتي التي منحني إياها النهر والسنابل والطين والماء أعتز بشهادتك الغالية وأفخر بها مع التحايا والإحترام

رسمية محيبس
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 2741 المصادف: 2014-03-08 10:07:14