ملف: مصداقية المرأة في العمل السياسي

وَجَع الْعِرَاق

abdulkarim alyasiriهِيَ الْأُمُّ الَّتي مُذْ مَسَّ فَاهَا

غَرَامُ الْأَرْضِ، تَرْجَمَها أُقَاحا

 

 


وَجَع الْعِرَاق / عبد الكريم رجب الياسري

 

عَلَى وَجَعِ الْعِرَاقِ رَأَيْتُ أُمِّي

تُضَمِّدُ   بِالْمَوَاويلِ الْجِرَاحا

...

وَتَغْسِلُ حُزْنَهَ بِطُقوسِ شَيْخٍ

بِـ "يَا اللهُ" يَفْتَتِحُ الصَّبَاحا

...

وَتَغْزَلُ هَدْبَ "جَرْغَدِهَا" بِسَاطاً

مِنَ اللَّا شَيءِ يَبْتَكِرُ الرِّيَاحا

...

وَتَنْحَتُ مِنْ صَريرِ الْآهِ بَاباً

لِتَفْتَحَهُ إِذَا الْأَلَمُ اسْتَرَاحا

...

هِيَ الْأُمُّ الَّتي مُذْ مَسَّ فَاهَا

غَرَامُ الْأَرْضِ، تَرْجَمَها أُقَاحا

...

تَبَاشيرُ الدِّيَارِ تَكونُ أَحْلَى

إِذَا مَا صَوْتُها الْقُرَوِيُّ بَاحا

...

تُصَلِّي، وَالنُّجومُ...،

وَكُنْتُ أَدْري

بَسَجْدَتِهَا الثَّرَى يَفْتَرُّ وَاحا

...

وَمَا أَشْهَى "صَبَاحُ الْخَيْرِ يَبْني"

إِذَا   تَنّورُهَا   بَالْخُبْزِ   فَاحا

...

عَلَى وَجَعِ الْعِرَاقِ،

وَكُنْتُ أَرْنو

لِأُمَّي، وَهْيَ تَحْمِلُهُ وِشَاحَا

...

يَقولُ لَهَا   وَقَدْ ضَمَّتْهُ خَوْفاً:

بِلَادُ الْحَرْفِ لَا تَخْشَى انْسِرَاحا

...

دَعي مَا قَالَ ذَاكَ،

وَقَالَ هذَا

وَمَا كَتَمَ الزَّنيمُ، وَمَا أَبَاحَا

...

فَلَا مَاءُ الْفُرَاتِ شَكَا انْحِسَاراً

وَلَيْسَ نَخيلُ دَجْلَةَ مُسْتَبَاحَا

...

وَلَا الشَّلالُ ضَاقَ بِهِ هَديرٌ

وَلَا البرديُّ وَسْطَ الْهورِ نَاحا

...

هُنَا بَدَأَ الزَّمَانُ رَقيمَ طينٍ

بِقَوْسٍ،

مِنْهُ خُيْطُ الْفَجْرِ لَاحَا

...

هُنَا بَدَأَ الشَّرَاعُ يَحوكُ ظِلَّاً

بِبِسْمِ اللهِ يَقْتَرِحُ الْجَنَاحَا

...

هُنَا كُوخٌ،

يُدَاعِبُ خِصْرَ أُنْثَى

بِرَاحَتهِا يَصيرُ التَّمْرُ رَاحَا

...

هُنَا إِيقَاعُ مِطْرَقَةٍ تُصَلّي

بِحَضْرَةِ مِنْجَلٍ رَقَصَ انْشِرَاحا

...

هُنَا مَاءٌ، وَسُنْبُلَةٌ، وَطَيْرٌ

وَأُمِّي،

وَهْيَ تَعْتَنِقُ الْفَلَاحا

***

البصرة في كانون الثاني‏، 2013    

............

* النص الذي القيته في مهرجان المربد العاشر

للاطلاع

ملف: مصداقية المرأة في العمل السياسي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (8)

This comment was minimized by the moderator on the site

قصيدة وافرة بموسيقاها وبالمعاني الرقيقة
متقنة حميمة ــــــــ
طابتْ أيامك

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ الموقر سامي العامري
السلام عليكم
شكرا جزيلا لك
ولحضورك الذي تشرفت به كثيرا
مودتي وتقديري
اخي الارقى

عبدالكريم رجب الياسري
This comment was minimized by the moderator on the site

هُنَا كُوخٌ،
يُدَاعِبُ خِصْرَ أُنْثَى
بِرَاحَتهِا يَصيرُ التَّمْرُ رَاحَا
---------------
ما أشعَرَك!
مهمَا يُفنُوا من البشر ..ومن طبيعة الله الساحرة ...
فالعراق هو العراق دائما وأبدًا ..
أوحَى إليه الله ألا ينحنِي ....

الشاعر القدير : عبدالكريم رجب الياسري
مودتي
وتقديري

بوعبدالله فلاح
This comment was minimized by the moderator on the site

اخي العزيز بوعبدالله فلاح
السلام عليكم
شكرا جزيلا لك سيدي الكريم تعليقك
لكن والله تتملكنا الاحزان
مودتي واحترامي

عبدالكريم رجب الياسري
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير عبد الكريم الياسري
عَلَى وَجَعِ الْعِرَاقِ رَأَيْتُ أُمِّي
تُضَمِّدُ بِالْمَوَاويلِ الْجِرَاحا
نرضى بزيارة هذه الدنيا طمعاً بحبّ وحنان الأم التي ترضعنا حبّ الوطن...
وحين نعي كنه انكسارات الوطن، تمنحنا الأم جرعات خيال ترسم لنا جنّة الوطن...
لأن الأم وطن والوطن أم.
أعتز باهتمامك بالمشاركة بالملف.
شكراً لبهاء روحك وروعة ابداعك

ميّادة ابو شنب
This comment was minimized by the moderator on the site

الاخت المبجلة ميّادة ابو شنب
السلام عليكم
شكرا جزيلا لك حضورك
واهتمامك الكبير
تقبلي مني كل مودة وتقدير
اختي العزيزة

عبدالكريم رجب الياسري
This comment was minimized by the moderator on the site

وَكُنْتُ أَرْنو

لِأُمَّي، وَهْيَ تَحْمِلُهُ وِشَاحَا

...

يَقولُ لَهَا وَقَدْ ضَمَّتْهُ خَوْفاً:

بِلَادُ الْحَرْفِ لَا تَخْشَى انْسِرَاحا
قصيدة روعتها كما روعة الوطن وحزنها كما الفراق
شكرا لك يا صديقي وانت تتغنى بحب العراق
محبتي مع فائق تقديري
عقيل

عقيل العبود
This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ المبجل عقيل العبود
السلام عليكم
شكرا جزيلا لك هذا الحضور الجميل
والشعور النبيل
تقبل مودتي وفائق احترامي

عبدالكريم رجب الياسري
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 2742 المصادف: 2014-03-09 02:14:50