المثقف - تقاريروتحقيقات

الجالية العراقية تطالب بإعادة النظر في قرار إلغاء المراكز الثقافية

khadom almoqdadiالجالية العراقية ومنظمات المجتمع المدني في السويد وبقية الدول الأسكندنافية تطالب وزير الثقافة العراقية بإعادة النظر في قرار إلغاء المراكز الثقافية العراقية

 

معالي وزير الثقافة العراقية المحترم

تحية طيبة وبعد..

كان لتنامي عدد المراكز الثقافية العراقية في العالم أثره الطيب لدى العراقيين كافة على مدى السنوات المنصرمة،خاصة وأننا كنا نتابع تنامي هذه الصروح الثقافية وتعدد أنشطتها بما يؤشر إلى تعافي الثقافة العراقية في الداخل والخارج. واليوم صدمنا بقرار معاليكم، وأنتم الأعلامي المعروف، إغلاق جميع المراكز الثقافية العراقية، في ذات الوقت الذي كنا نتطلع إلى زيادة أعدادها ومضاعفة رعايتها.

وهنا نود أن نرسم لمعاليكم صورة مصغرة عن واحد من هذه المراكز الثقافية العراقية في الخارج وهو " المركز الثقافي العراقي في السويد " كنموذج لما قام به خلال عمره الذي ناهز الثلاث سنوات من أنشطة متميزة في خدمة الثقافة العراقية الأصيلة ولم شمل المثقفين العراقيين وتحول مقره الى بيت عراقي حقيقي جمع بأنشطته الثقافية المتنوعة الطيف العراقي من مختلف القوميات والأديان والاتجاهات الفكرية:

* تأسيس اللجنة الثقافية الاسيوية شمال افريقية ( 14 بلدا) ومهرجاناتها الثلاثة الكبيرة وبظرف عام ونصف

* السيمنار الدولي " ثقافة سلام لا ثقافة ظلام " باللغة الانكليزية والذي شارك فيه سكرتير مكتب السلام العالمي نفسه.

* الأماسي الثقافية العديدة المتنوعة وباللغات السويدية والأنكليزية اضافة الى اللغة العربية.

* المحاضرات والندوات وورش العمل الثقافية.

* طباعة مجموعة من الكتب لكتـّـاب عراقيين في مختلف صنوف المعرفة والأدب

* المعارض التشكيلية.

* عروض أزياء عراقية معبرة عن حضارة وادي الرافدين عبر أزمنة مختلفة.

* عروض مسرحية وأفلام وثائقية.

* المهرجانات الثقافية السنوية في عموم مدن السويد وفي الدنمارك وفي النرويج.

* إقامة الأيام الخاصة بالمندائيين والأزيديين والكلدانيين والآشوريين والتركمانيين.

* الأحتفال بالمناسبات الدينية والوطنية والشعبية ...

* تقديم الدعم المادي والمعنوي وتوفير المكان لمنظمات المجتمع المدني العراقية.

* تحول المركز الثقافي لمزارٍ أسبوعي لعراق مصغّرٍ اليف معطاء..

* بفضل نشاطاته تشكلت مجموعة كبيرة من أصدقاء المركز الثقافي يتقدمها عرب وأجانب في مقدمتهم سفراء وخبراء ومبدعين فضلا عن كافة مبدعي ومثقفي الطيف العراقي.

*إن نظرة واحدة على الموقع الالكتروني الخاص بالمركز الثقافي العراقي في السويد سيؤكد كل ما أشرنا إليه أعلاه فضلا عن إقامة باب " ثقافة اسكندنافية " فيه بحيث أصبح جسرا متينا يربط بين الثقافة العربية والثقافة الاسكندنافية بشكل عام والثقافة السويدية بشكل خاص.

ولا تفوتنا الأشارة الى أن كل ما تم إنجازه لم يتحقق لولا الإدارة الكفوءة والناجحة للمركز.

 

معالي الوزير:

 

لقد جاء قرار الغلق بحجة التقشف.. لا بأس !.. ولكن،أما كان الأفضل إلغاء المؤسسات الطفيلية الإستهلاكية، بدلآ من إلغاء المؤسسات الثقافية التي خدمت الثقافة العراقية الأصيلة في الخارج حقاً وفعلآ ؟

كان بالإمكان تجميد نشاط المركز الثقافي لفترة معينة، وتقليص عدد العاملين فيه، وتشجيع إدارته للقيام بمبادرات لتمويل ذاتي / وحصل مثل هذا في نشاطات غير قليله بهدف تقليص الصرفيات/ الى حين تجاوز الأزمة الاقتصادية التي يمر بها وطننا في صراعه ضد داعش وثقافة الظلام والتجهيل وضد الفساد بكل أنواعه..

 

نحن الموقعين أدناه نعتبر قرار الإلغاء متعجلاً وجاء في وقت ٍغير مناسبٍ تماماً.ولذا نهيب بمعاليكم ونطالبكم إعادة النظر بقرار إلغاء المراكز الثقافية العراقية في العالم، الذي يحرمنا من مكسب كبير وحق أساسي من حقوقنا كمثقفين وجالية عراقية كبيرة في الخارج. آملين أن تأتي الفرصة المناسبة لمضاعفة هذه المراكز لتكون منارات للمعرفة والتواصل والثقافة العراقية العريقة التي علمت الإنسانية الحرف الأول وسنت القوانين الأولى للبشرية.

 

إن أملنا كبير بمعاليكم بتفهم هذه الرغبة الملحة والضرورية والتي هي من صلب واجبات أي وزارة للثقافة.

 

وتفضلوا بقبول خالص التقدير والاحترام.

 

الأسم                                     التخصص                                    

 

د. كاظم المقدادي                  كاتب وباحث أكاديمي      

كريم السماوي                     روائي وصحافي

د.رياض البلداوي                 طبيب إستشاري وأستاذ جامعي

عبد الواحد الموسوي             إعلامي

جمعية المرأة العراقية في ستوكهولم

د.فائزة عبد الرزاق               طبيبة أسنان

نورية المقدادي                   ناشطة في حقوق المرأة

أنعام عبد المجيد                 إعلامية

مؤسسة النور للثقافة والاعلام في السويد

كامل كرم                         ناشط سياسي، متقاعد

نادي 14 تموز الديمقراطي العراقي في ستوكهولم

أحمد الصائغ                     إعلامي

د.لطفي حاتم                     باحث أكاديمي

د.طالب النداف                 طبيب إستشاري

د.فاخر جاسم                   أستاذ جامعي

د.عقيل الناصري               باحث أكاديمي

الحركة النقابية الديمقراطية العراقية في السويد

بدري علي                     موظف، متقاعد

د. ازهر المظفر               باحث ومستشار هندسة مرور

فاضل فرج اللطيفي           مدرس متقاعد

حكمت حسين                 مستشار هندسي و ناشط مدني

كاردو شوقي                 كاسب و ناشط مدني

د.توما شمعون               إقتصادي،متقاعد

زينب كريم مسلم             ناشطة نسوية

عباس البصري               فنان

فرات البغدادي               ناشط نقابي

هادي الجيزاني               موظف

جواد كاظم                   فنان مسرحي

سعدي الحداد                 صحافي، متقاعد

عبد الرضا المادح           قاص وكاتب

أحمد طه حمودي           ناشط مدني

محمد المنصور             شاعر وإعلامي

عاكف ذياب سرحان       مهندس

حياة ججو                   اخصائية اجتماعية و ناشطة مدنية

د.وميض السماوي         طبيب إستشاري

مالك حسن علي             مترجم وناشط مدني

ايمان خضير               مخرجه واعلامية

عوديشو انويا               ناشط مدني موظف متقاعد

سلام عواد                   معلم

بولص دنخا                 كاتب وشاعر في اللغة الاشورية

حميد بوراغ               معاون طبي، متقاعد

نادر علاوي               مستخدم، متقاعد

سهير بهنام                 ناشطة في رعاية حقوق الاطفال اللاجئين

ضياء كريم               ناشط في الأتحاد الديمقراطي الكردي الفيلي

كريم جيدر                 موظف

صباح داخا علاوي       ناشط مدني

نبيل تومي                 فنان تشكيلي عراقي

صبري يعقوب إيشو       كاتب وإعلامي

داديش بريمو             مدرس

وليد مجيد الناشئ       ناشط مدني

سهام تومي               ناشطة مدنية

سوسن العسكري         فنانة وصممة

إبتسام يوسف منصور   ناشطة مدنية

وليد حنا يوسف         ناشط مدني

حميد مجيد عباس       ناشط في إئتلاف الأنتفاضة العام

فريال اغالي               ناشطة في حقوق الإنسان

ناهدة يويا يلدا           ناشطة في حقوق الأنسان

دنيا رامز حسين         ناشطة في رابطة المرأة العراقية

سعيد شلش العسكري   ناشط مدني

صفاء سعيد             ناشط مدني

فوزي صباد طلاب     مدرس متقاعد

د.نزال الطائي           مدرسة

*     *     *     *     *

ملاحظة: لمن يرغب بإضافة إسمه للمذكرة التي سنرفعها بعد أيام قلائل للسيد الوزير،نرجوه ان يرسل لنا إسمه وإختصاصه/ مهنته/ على البريد التالي :

kalmukdadi@hotmail.com

 

مع الشكر والتقدير لمن وقع على المذكرة وسيوفع عليها،

والشكر والتقدير موصولين لمن سيقوم بنشرها

*     *     *     *     *

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3297 المصادف: 2015-09-15 01:56:28