 أقلام ثقافية

عود على الامثال الروسية (1)

ضياء نافعالترجمة الحرفية – وعلى الذهب تتساقط الدموع.

التعليق – مثل رمزي جميل جدا، فالذهب رمز الثروة، والدموع رمز الحزن.  المثل الروسي يؤكد، ان الثروة لا تعني دائما السعادة، بل ربما العكس. مثل يستحق التأمّل.

***

الترجمة الحرفية –.يجب ان يكون راعي لقطيع الاغبياء.

التعليق –  قطعان الاغبياء كبيرة ومتعددة، ولكنها – في الغالب - دون رعاة لها، وتلك هي المأساة في كل المجتمعات البشرية. مثل كوميدي يصف حالة تراجيدية في المجتمع.

***

الترجمة الحرفية – الاحمق لا يعرف الوقت.

التعليق – ولهذا فهو احمق، اذ ان الوقت كالسيف، ان لم (تقطعه!) يقطعك ويجعلك احمقا.

***

الترجمة الحرفية – القطة الكسولة لا تصطاد الفئران.

التعليق –  الكسل يغيّر طبيعة الاشياء لدرجة، ان الفئران تتقافز امام عدوّتها التقليدية – القطة، لانها تعرف ان القطة كسولة. المثل العربي يقول – الكسل ما يطعم بصل، والمثل الارمني يقول – للكسول حتى ابواب الجنة مغلقة. الكسل – ظاهرة خطيرة و تؤدي الى نتائج وخيمة.

***

الترجمة الحرفية – في الغربة يكون الوطن اجمل بشكل مضاعف.

التعليق – مثل يتكرر  - بصورة او باخرى -  عند كل الشعوب، وهو قول حقيقي فعلا، يعرفه كل الذين يعانون من الغربة، وما اكثرهم في مجتمعاتنا العربية المعاصرة.

***

الترجمة الحرفية – للكلمة الطيّبة  - جواب طيّب.

التعلق – لكل فعل رد فعل مماثل، يساويه  في القوة ويعاكسه في الاتجاه. هكذا تعلمنا في المدارس، وهكذا تعلمنا في مسيرة الحياة ايضا. لنتذكر القول الشريف – الكلمة الطيبة صدقة...

***

الترجمة الحرفية – من الخريف الى الصيف لا توجد بوّابة.

التعليق –  قوانين الحياة صارمة، ولا تخضع لرغبات البشر، وعلى الانسان العاقل ان يخضع لهذه القوانين من اجل ان تكون حياته طبيعية وسليمة. ما ابسط هذا المثل وما اعمقه.

***

الترجمة الحرفية – الوطن ام لكل الامهات.

التعليق – ما اروع هذه الكلمات وما اجملها، اذ ان الوطن والام هما أقدس الكلمات في حياة الانسان، وان المثل الروسي رائع لانه يوحّدهما في تعبير واحد مشترك.

***

الترجمة الحرفية – النقود مصيبة، وبدون نقود المصيبة مضاعفة.

التعليق –  يقول صاحبي، ان ترجمتي غير دقيقة، وانني يجب ان اضع كلمة (اعظم) بدلا من كلمة (مضاعفة) مثل بنية القول العربي الشهير - (ان كنت  تدري فتلك مصيبة وان كنت لا تدري فالمصيبة اعظم)، فقلت له، انني اشير الى ان الترجمة (حرفية)، اي بغض النظر عن الامثال العربية وبنيتها، وهذا اولا، وثانيا، فان كلمة (مضاعفة) تمتلك مفهوما محددا، اي الضعف، اما كلمة (أعظم) فانها بلا تحديد، لكن صاحبي لم يوافق على تفسيري...

***

الترجمة الحرفية – الابواب مفتوحة على مصراعيها للضيف النادر.

التعليق – مثل جميل وصحيح جدا وفي كل زمان ومكان، فالضيف (غير النادر) يكون مملّا وحتى مزعجا بعض الاحيان.

***

الترجمة الحرفية – عاش الناس قبلنا، وسوف يعيشون بعدنا.

التعليق – خلاصة فلسفية واضحة وبسيطة وعميقة لمسيرة الحياة الانسانية وديموميّتها رغم ان – (كل نفس ذائقة الموت).

أ. د. ضياء نافع

......................

* من الطبعة الثانية المزيدة لكتاب – (معجم الامثال الروسية) الذي سيصدر عن دار نوّار للنشر في بغداد وموسكو قريبا.

ض. ن.

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5151 المصادف: 2020-10-12 03:22:40


Share on Myspace