 نصوص أدبية

مفردات

سمية العبيديغضوب

ألقت تحيتها علينا

بعيونها

فلما أجبنا

انصرفت

غضوبا

**

زمان

ماد الزمان بنا

فملنا

كقارب صفعته موجة

شؤم

فصار مجلسنا ونحن

قمامة

ترقص في المهاوي

**

دجى

غربت

شمس النهار

يُلملمنا الدجى

بيادق

في لعبة خاسرة

**

سقوف

سقوفنا

نزفت جراحها

كلساً

واغرق ليلنا فيما جرى

وابتلعت النجوم

ضياءها

انتقاما

لأننا صرفنا

القلوب النوابض

عن ضيعة

الألماس

**

صبح

تنفس زاعما

انا سنمضي

لباب الله

سجدأً جباهنا

غير ان الكسل

شد رحالنا

بؤسنا

الى نوم

لا كامل ولا بريء

**

رمانة

رمانة وحيدة

ظلت تتشبث

بالغصن المائل

بضعة أشهرٍ

بانتظار القطاف

ضجرت وحدتها

فاستقالت

ألقت جسدها

الذي ما عاد غضاً

نحو

ثرى الحديقة

***

سمية العبيدي  / بغداد

صباح /  9/2/2021

 

  

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (12)

This comment was minimized by the moderator on the site

غربت

شمس النهار

يُلملمنا الدجى

بيادق

في لعبة خاسرة

شمس المثقف الدافئة آمنا الجليلة استاذة سمية العبيدي مساءالخيرات والمسرات وتحية الابداع التي تنثال على السطور..
تصفحت مفرداتك التي جمعت بين كل مايهوى تقي وشاعر وقد امتازت بالحكمة والموعظة والصورة الشعرية المعبرة عن حدث ما ترك أثره في نفس الشاعرة فكتبت وابدعت..
وحقيقة كل الشذرات رائعة لكن هذه التي اقتبستها فيها الكثير مما يدعو للتأمل..
بوركتي والدتي القديرة وبورك قلم يخط الابداع والتميز كوني بالف خير وعافية

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

يا له من لقب جميل تطلقينه علي باركك الله من ابنى
أتعلمين كنت ذات مرة قد لقبت نفسي ... شاعرة الظلال ..

طبعا لقبك اجمل وأوقع بلا ريب الف شكر عزيزتي
نعم انها أحداث ومشاعر في عمق الروح تخرج بارادتها وعلى التجاوب معها


دمت بسلامة

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

رمانة وحيدة

ظلت تتشبث

بالغصن المائل

بضعة أشهرٍ

بانتظار القطاف

ضجرت وحدتها

فاستقالت

ألقت جسدها

الذي ما عاد غضاً

نحو

ثرى الحديقة
سيدتي الفاضلة الاديبة سمية العبيدي عليك سلام الله ..
اهنئك على هذا العمل متمنيا لك امتع الاوقات واهناها..

قدور رحماني
This comment was minimized by the moderator on the site

غاية شكري استاذ قدور لمروركم الكريم بنصي المتواضع هذا
بوركتم ودمتم للشعر ومحبيه
دمت بخير وسلامة

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

رمانة وحيدة

ظلت تتشبث

بالغصن المائل

بضعة أشهرٍ

بانتظار القطاف

ضجرت وحدتها

فاستقالت

ألقت جسدها

الذي ما عاد غضاً

نحو

ثرى الحديقة
-------------
رائعة عزيزتي سمية
لعمرك الصحة والسلامة
محبتي

ذكرى لعيبي
This comment was minimized by the moderator on the site

بوركت ذكرى ذات المشاعر الدافقة احساسا ورقة
المراة تنزف جراحنا غير المنظورة كما ينزف حليبها بصمت هذا يغذي الجسد وذاك يغذي الروح
دمت بسلامة والعائلة

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديبة القديرة
مفردات تحمل صياغة وتعبير في معاني الحياة بموجوداتها سواء اشرقت أو غربت , فنحن في كنفها ولا نخرج من شرنقتها . فنحن نتبع مساراتها التي تقود الحياة والزمن . في تيارات عواصفه المختلفة والمتنوعة . لذلك اختار هذا المقطع يمتلك الحس والشعور في مديات الزمن .
ماد الزمان بنا

فملنا

كقارب صفعته موجة

شؤم

فصار مجلسنا ونحن

قمامة

ترقص في المهاوي
ودمتم بخير وصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذ جمعة سرني مرورك الحكيم بنصي الصغير هذا
شكرا لقراءتك
بوركت ودمت شاعرا وناقدا

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

تحايا الورد استاذتي الرائعة الادبية البارعة سمية بقطاف عميق المغزى ومضي التشكيل وسيمائية رموز رائعة مركز الدلالات دمت بالف خير وباسق التأمل
**
سقوف
سقوفنا
نزفت جراحها
كلساً
واغرق ليلنا فيما جرى
وابتلعت النجوم
ضياءها
انتقاما
لأننا صرفنا
القلوب النوابض
عن ضيعة
الألماس
......
رمانة
رمانة وحيدة
ظلت تتشبث
بالغصن المائل
بضعة أشهرٍ
بانتظار القطاف
ضجرت وحدتها
فاستقالت
ألقت جسدها
الذي ما عاد غضاً
نحو
ثرى الحديقة

إنعام كمونة
This comment was minimized by the moderator on the site

عزيزتي اشكر حسن ظنك بما يخرج من جعبتي من معان وذكريات كدسها العمر ببابي الف شكر ولك العافية والافراح
دمت براحة

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة القديرة سمية العبيدي .. تحية طيبة وسلام. جميلة جداً هذه الشذرات المشذّبة المحمّلة على اجنحة الذاكرة والمعاناة والوحدة التي تنبع من الذات.

رمانة وحيدة
ظلت تتشبث
بالغصن المائل
بضعة أشهرٍ
بانتظار القطاف
ضجرت وحدتها
فاستقالت
ألقت جسدها
الذي ما عاد غضاً
نحو
ثرى الحديقة
دمت مبدعة ومتألقة سيدتي.

احمد فاضل فرهود
This comment was minimized by the moderator on the site

أن تصلني قراءتك النبيلة لنصي
كن بخير استاذنا والسلامة يولد فيها فرحا غامرا

سمية العبيدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5296 المصادف: 2021-03-06 01:49:25


Share on Myspace